الحكومة اليابانية تحاول إقناع سكان أوكيناوا ببناء مطار عسكري أمريكي جديد

© Sputnik . Vladimir Pesnia / الانتقال إلى بنك الصورالعاصمة اليابانية طوكيو
العاصمة اليابانية طوكيو - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بناء مطار عسكري أمريكي جديد في مدينة "أوكيناوا".

طوكيو — سبوتنيك

تناقش الحكومة اليابانية في 26 تشرين أول/ أكتوبر الجاري، إمكانية بناء مطار عسكري أمريكي جديد مع السكان المحليين القاطنين في مدينة "أوكيناوا".

قالت وكالة "كيودو" اليابانية للأنباء اليوم الجمعة 23 تشرين الأول/ أكتوبر، سيشارك في هذا الاجتماع الذي يعقد للمرة الثانية، ولأول مرة، مستشار رئيس مجلس الوزراء الياباني، يوشيهيدي سوجا، علماً بأن الجلسة السابقة، كانت قد عقدت في شهر آذار/ مارس من العام 2015 في منطقة "ناجو" الواقعة ضمن أوكيناوا.

وأضافت الوكالة أن الاجتماع الذي سيعقد في طوكيو سيشهد حضور قادة الإدارات الإقليمية الثلاث المحيطة بمدينة "ناجو"، والواقعة بالقرب من قرية "هينوكو"، وقد وعدت الحكومة المركزية في اليابان نظيرتها في الولايات المتحدة الأمريكية، بأنها ستبني مطاراً جديداً، لنقل قاعدة "فوتينما" العسكرية إليه، وذلك من وسط المناطق المكتظة بالسكان في وسط أوكيناوا.

والجدير بالذكر أن السكان المحليين يقفون ضدَّ هذا البناء، والحاكم الحالي لمحافظة أوكيناوا، تاكيشي أوناغا، قام قبل 10 أيام بإلغاء رخصة بناء المطار الجديد للولايات المتحدة، فيما تصرُّ السلطات اليابانية في طوكيو على استمرار المشروع، وذكرت وكالة "كيودو" للأنباء، أن قادة ثلاث مناطق من "ناجو" يطلبون كشرطٍ لبناء القاعدة الأمريكية الجديدة، دفع تعويضاتٍ لهم، والقيام بعملية تطوير البنى التحتية في مناطقهم.

وتجدر الإشارة إلى أن الحكومة اليابانية، كانت قد قررت قبل 20 عاماً إغلاق القاعدة العسكرية في "فوتينما"، ولهذا الغرض توجب عليها بداية الأمر نقل القاعدة إلى خارج "أوكيناوا"، ولكن بعد ذلك تقرر نقلها إلى داخل الجزيرة نفسها، وبناء مطار جديد في "هينوكو"، حيث تتمركز هناك قاعدة "كامب شواب" الأمريكية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала