مقتل 22 شخصا جراء اشتباكات بين "الحوثيين" وقوات الرئيس هادي

تابعنا عبرTelegram
قتل 22 مسلحا وجنديا وأصيب عشرات آخرين اليوم الجمعة، في مواجهات عنيفة بين مسلحي جماعة أنصار الله "الحوثيين" المدعومين بقوات من الجيش، والقوات المؤيدة للرئيس هادي المدعومة بقوات التحالف العربي، بمحافظة الجوف شمال اليمن.

صنعاء — سبوتنيك
أبلغ مصدر محلي في المحافظة وكالة "سبوتنيك" أن عشرات الجنود والمسلحين من الموالين للرئيس عبد ربه منصور هادي، المدعومين بالعربات العسكرية والمدرعات حاولوا اقتحام سلسلة جبال الخليقين ومنطقة الصبرين بمديرية خب والشعف التابعة لمحافظة الجوف شمال اليمن.
وأوضح المصدر أن مواجهات دارت بمختلف أنواع الأسلحة أسفرت عن سقوط 22 قتيلا وجرح عشرات آخرين من الطرفين، وتدمير مدرعة إماراتية و 3 آليات عسكرية.
وفي محافظة مأرب القريبة من الجوف قال مصدر عسكري "إن معارك ضارية دارت بين الجانبين في جبل "المحول" بين نهم والجدعان"، مشيرا إلى سقوط قتلى وجرحى من الجانبين
وأشار المصدر إلى ان مواجهات أخرى تدور جنوب معسكر كوفل في مديرية صرواح في محافظة مآرب.
وأضاف المصدر أن طيران التحالف شن 5 غارات مساء اليوم على جبل الأشقري في مأرب الذي يسيطر عليها الحوثيون وقوات الجيش المساندة لهم.
وتقود السعودية تحالفاً عربياً يقوم، منذ فجر الخميس السادس والعشرين من آذار/ مارس العام الماضي، بقصف أهداف عسكرية تابعة لجماعة أنصار الله وللقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في كافة أنحاء اليمن بهدف "إعادة الشرعية وعودة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي".
وبحسب أرقام الأمم المتحدة، قتل في اليمن قرابة ستة آلاف شخص نصفهم تقريباً من المدنيين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала