خطة إنقاذ أكثر من ثلاثة ملايين عراقي بيد "داعش"

© AP Photoداعش في الموصل بالعراق
داعش في الموصل بالعراق - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تستعد القوات العراقية، لفتح منافذ آمنة لإخراج نحو ثلاثة ملايين مدني يُرجح استخدامهم كدروع بشرية من قبل تنظيم "داعش" في الموصل، بشمال العراق.

وأعلن النائب من "تحالف القوى الوطنية" عن محافظة نينوى، زاهد الخاتوني، لـ"سبوتنيك"، الاثنين، أن القوات التي ستشارك بتحرير الموصل من سيطرة تنظيم "داعش"، ستعمل على فتح ممرات آمنة لخروج المدنيين من عدة جهات.

وأضاف الخاتوني، أن حماية المدنيين الذين تقدر أعدادهم في نينوى ومركزها الموصل، بأكثر من ثلاثة ملايين شخص، وضعت في الحسبان قبل بدء عمليات التحرير.

وتابع قائلا إن خيماً للمدنيين ستُهيئ باتجاه المنافذ التي ستفتح لهم في مناطق قرب محافظة دهوك بإقليم كردستان العراق، ومحور مخمور وناحية ربيعة الحدودية مع الجارة سورية.

وتواصل القوات العراقية استعداداتها لخوض أكبر معاركها على تنظيم "داعش" في الموصل التي سيطر عليها من منتصف عام 2014.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала