قائد الشرطة العراقية يعلن تحرير 29 قرية ومنطقة من "داعش"

© REUTERSمعركة تحرير الفلوجة
معركة تحرير الفلوجة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية الفريق رائد شاكر جودت، مساء اليوم السبت، أن القوات العراقية نجحت في تحرير 29 قرية ومنطقة من قبضة تنظيم "داعش" منذ بدء عملية تحرير الفلوجة يوم 23 أيار/مايو الماضي.

بغداد  - سبوتنيك.
وقال جودت في تصريحات لسبوتنيك، "حررنا منذ بدء عملية تحرير الفلوجة حتى اليوم، 29 قرية ومنطقة وقصبة، وذلك بعد أن تمكنا من تحرير الخطوط الرئيسية للدفاع عن الفلوجة متمثلة في الكرمة والبوشجل والصقلاوية".
وأضاف أن خطة يجري إعدادها لإعادة النازحين من الفلوجة عقب تحرير المدينة من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، مؤكداً أن الشرطة تمكنت من قتل المئات من عناصر التنظيم ودمرت آلياتهم.
وأوضح جودت، "سيتم إعداد خطة لإعادة النازحين بعد الاتفاق ما بين قيادة العمليات المشتركة ومديرية شرطة الأنبار والحكومة المحلية"، لافتاً إلى أن "اتفاقاً جرى لإعادة النازحين إلى المناطق المحررة في قاطع الفلوجة بعد أن تم تسليمها إلى مديرية الشرطة المحلية في الأنبار".
وأضاف " "حررنا الكرمة خلال 48 ساعة وكانت عصية على القوات الأمنية لسنتين بعد خسارة تقدر بألف شهيد لكن اليوم تمكنت قوات الشرطة الاتحادية وأبناء الحشد الشعبي من تحريرها بيومين فقط، وحررنا ما يقارب مئة كيلومتر بدءا من معسكر طارق والكرمة باتجاه الصقلاوية، وقتلنا المئات من "داعش" ودمرنا محطات الاتصالات التابعة للتنظيم علاوة على مئة سيارة مفخخة وآلاف العبوات الناسفة.
وكان المتحدث باسم العمليات المشتركة بالفلوجة، العميد يحي رسول قد صرح أمس الجمعة، أن عدد مسلحي تنظيم "داعش" داخل مدينة الفلوجة يتراوح بين 400-600 مقاتل، فيما يصل عددهم في المدينة وضواحيها ما يقرب من 2000 مسلح.
وبدأت عملية تحرير الفلوجة يوم 23 أيار/ مايو. ويسيطر تنظيم داعش على المدينة، التي تقع في غرب بغداد منذ أكثر من عامين. وتعتبر السيطرة على المدينة مهمة لقربها من بغداد، حيث يستخدم مسلحو " الدولة الإسلامية" الفلوجة كقاعدة لشن هجمات إرهابية على العاصمة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала