مقاتلات روسية تدمر 4 منشآت نفطية يستغلها "داعش" في سوريا

© Sputnik . Russian Ministry of Defense / الذهاب إلى بنك الصورمقاتلة قاذفة "سو-34"
مقاتلة قاذفة سو-34 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ذكر المركز الروسي لتنسيق الهدنة في سوريا، في بيان أصدره، مساء أمس الاثنين، أن طائرات حربية روسية دمرت 4 مواقع للإنتاج غير المشروع للنفط، كان تنظيم "داعش" يستغلها في محافظتي الرقة وحمص السوريتين.

وأضاف المركز أنه سجل 5 خروقات لوقف إطلاق النار في سوريا خلال الساعات الـ24 الماضية، وقعت كلها في ريف دمشق.

وأوضح أن مجموعات من تنظيم "جيش الإسلام" الذي يدعي انتماءه إلى المعارضة السورية المسلحة، قصفت باستخدام راجمات صواريخ ومدافع هاون مواقع للجيش السوري في عدد من بلدات ريف دمشق، من بينها عين ترما ومزرعة محمود وحرستا.

وذكر المركز في الوقت ذاته أن نظام الهدنة يظل صامدا  في معظم أراضي سوريا، مشيرا إلى أن الطائرات الحربية الروسية والسورية لم توجه ضربات إلى أي مجموعات مسلحة معارضة أعلنت سابقا انضمامها إلى وقف الأعمال القتالية، وأبلغت مركز التنسيق الروسي في حميميم أو المركز الأمريكي في عمّان بأماكن مرابطتها.

وأشار المركز الروسي في هذا السياق أن عدد المدن والبلدات والقرى التي انضمت إلى نظام وقف الأعمال القتالية في سوريا ارتفع إلى 136، فيما بقي عدد المجموعات المسلحة، التي أعلنت التزامها بالهدنة، على حاله، أي عند 60.

قصف مدينة حلب السورية - سبوتنيك عربي
صمود الهدنة في سوريا رغم تسجيل عدة خروقات

وتجدر الإشارة إلى أن الهدنة في سوريا، التي اتفقت موسكو وواشنطن بشأنها، مستمرة منذ يوم 27 فبراير/شباط الماضي، ولكنها لا تنطبق على "داعش" و"جبهة النصرة" وغيرهما من التنظيمات التي اعتبرها مجلس الأمن الدولي تنظيمات إرهابية.

وأفاد المركز في حميميم في هذا الصدد بأن مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي قصفوا خلال الساعات الـ24 الماضية عددا من البلدات في ريفي إدلب وحماة. أما في ريف حلب فاستهدف فيه إرهابيو "جبهة النصرة"، باستخدام راجمات صواريخ ومدافع هاون، بلدتي كراسي والحمراء، وأحياء الشيخ مقصود والحمدانية، والميدان والخالدية والعامرية ومطار النيرب في مدينة حلب.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала