هدم منزل هتلر هو الحل الأمثل

تابعنا عبرTelegram
في الأونة الأخيرة، انتشرت الأفكار اليمينية المتطرفة في أوروبا، مما قد يسبب حالة من الاحتقان في المجتمع الأوروبي.

وعلاوة على ذلك، زيادة أعداد "النازيين الجدد" في أوروبا، الذين يعتبرون هتلر مثلهم الأعلى, وتبذل هذة الجماعات الشاردة جهوداً  كبيرة لنشر الكتب اليمينية، ومن بينهم كتاب "كفاحي"لهتلر.

أعلنت الحكومة النمساوية عن محاولتها لمصادرة منزل الزعيم النازي أدولف هتلر حتى لا يحج إليه النازيون الجدد.

وقال وزير الداخلية النمساوي لتلفزيون "او أر إف" مساء أمس، إن "مصادرة المنزل ضرورية".

وأوضح الوزير "بحثنا جميع احتمالات استغلال المنزل أو شرائه من مالكه لكننا لم نتوصل إلى نتائج"، مؤكداً "بالنسبة لي، سيصبح الهدم هو الحل الأمثل".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала