روسيا لا تدعم المشجعين العدوانيين وتضع جزءا من اللوم على فرنسا

© Sputnik . Evgeny Biyatovمشجعو منتخب روسيا
مشجعو منتخب روسيا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
صرح المتحدث الرسمي باسم مكتب التحقيقات الفدرالي الروسي، فلاديمير ماركين، اليوم الثلاثاء، أن روسيا لم تقم أبدا بدعم المشجعين العدوانيين، لكنها تعتبر أن فرنسا ملامة أيضا في الأحداث التي وقعت في بطولة أوربا-2016.

موسكو — سبوتنيك

وقال ماركين، على أثير القناة الروسية الأولى، اليوم: "لن نقوم بدعم هذا النوع من المشجعين أبدا، لا في بلادنا ولا خارجها. العنف ليس من أساليبنا. ولكن من جهة أخرى، الحكومة الفرنسية ومنظمي هذه البطولة هم ملامون بالتأكيد…لماذا وضعوا مشجعي الخصمين بجانب بعضهم البعض؟ لماذا لم تقم شرطة مرسيليا باتخاذ الإجراءات حين قام البريطانيون على مدى ثلاثة أيام بإثارة الشغب والاضطرابات والإذلال والإهانة؟ أن ما قالته نجمة موسيقى البوب الفرنسية لم يكن عبثا، بأن الرجال الروس قاموا في الواقع بالدفاع عن الفرنسيين فقط".

وأضاف ماركين "نحن لا نعلم شيئا، عما حدث في الواقع، وهل كان هناك استفزاز. كما أن الحديث عن وجود بعض اللصوص لا أساس له…لذلك أعود وأكرر، يجب أن نقوم ببحث كل هذه الحيثيات. أما، فيما يخص الاستفزاز، أنا أفهم، لا يستطيع بعض الأفراد أن يكبحوا مشاعرهم عندما يتم استفزازهم إلى حد كبير، إذا كنت أنا متواجدا في الملعب، وقاموا بإهانة رئيس بلدي أو بلدي، فأنا غير مسؤول عن نفسي، وعن كيفية سلوكي".

والجدير بالذكر أن اتحاد كرة القدم الأوروبي، كان قد أعلن في بيان له، نشر على موقعه الرسمي، اليوم الثلاثاء، فرض غرامة مالية بمقدار 150 ألف يورو على اتحاد كرة القدم الروسي، واستبعاد الفريق الروسي مع وقف التنفيذ، بعد التحقيق في الاضطرابات التي شهدتها مباراة روسيا وإنجلترا، ضمن بطولة كأس الأمم الأوروبية 2016. وسيتم استبعاد الفريق الروسي في حال تكرار أعمال الشغب في أي من المباريات المتبقية للفريق في البطولة. القرار يخص فقط تلك الحالات التي يمكن أن تحدث داخل الملاعب.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала