عقوبة ينفذها "داعش" بالسيف بحق المفطرين

© AFP 2022 / ALBARAKA NEWSداعش
داعش - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قطع تنظيم "داعش"، أصابع شاب عراقي من مدينة الموصل، بالسيف، ليس بسبب إفطاره فقط، بل بسبب صفعة طبعها على خد أحد عناصر الحسبة بالتنظيم الإرهابي.

وعلمت "سبوتنيك"، من مصدر محلي داخل عراقي، أن تنظيم "داعش"، نفذ عقوبة قطع الأصابع، بحق شاب من الموصل، بعد بلاغ عليه "بأنه مُفطر" من قبل أحد المخبرين السريين المكلفين بالتجسس على حياة وكلمات المدنيين في المدينة معقل التنظيم الأخطر والأخير في شمال العراق.

وأوضح المصدر الذي تحفظ الكشف عن أسمه، أن بلاغ المخبر، لـ"داعش"، جاء بسيارة لعناصر ديوان الحسبة التابع للتنظيم، أمام محل الشاب.

وانتفض الشاب بوجه عناصر الحسبة، وتشاجر معهم، وصفع أحدهم على وجهه، ما أثار غضبهم واعتقاله، قبل نحو يوم.

وفي لحظة اعتقاله، نقل عناصر الحسبة، الشاب إلى وسط شارع فاروق في الجانب الأيمن من مدينة الموصل، مركز نينوى، ونفذ به عقوبة قطع أصابع اليد اليُمنى بالسيف، بسبب إفطاره، وإهانة داعشي.

وذكر مصدر محلي آخر أن تنظيم "داعش"، هدد المدنيين في الموصل، بالجلد حال أفطر أحدهم خلال شهر رمضان الخاص بصوم المسلمين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала