"داعش" ينسحب من غرب العراق

تابعنا عبرTelegram
علمت "سبوتنيك"، من مصدر محلي عراقي، الثلاثاء، عن انسحاب تنظيم "داعش" من جزيرة، طالما أطلق من فوق أراضيها صواريخه المسماة بـ"قذائف جهنم" على المدنيين والقوات الأمنية في غرب العراق.

وأوضح المصدر أن قادة وعناصر تنظيم "داعش" خرجوا بنحو 50 سيارة حملوا فيها عائلاتهم، من جزيرة الخالدية الفاصلة بين الفلوجة ومركز الأنبار، الرمادي، مساء أمس، منسحبين إلى الموصل، معقلهم الأكبر والأخير شمال البلاد.

فرد من قوات الأمن العراقية خلال المواجهات مع تنظيم داعش في مدينة الفلوجة، العراق 29 مايو/ آيار 2016. - سبوتنيك عربي
الجيش العراقي يلاحق فلول "داعش" غربي الفلوجة
وأخذت سيارات الدواعش المنسحبين، الطريق الممتد من منطقة البوبالي في جزيرة الخالدية، نحو الصحراء باتجاه الموصل، تاركين خلفهم في الجزيرة، عناصر انتحاريين وشوارع ومنازل مفخخة لعرقلة تقدم القوات العراقية التي حققت انتصارات كبيرة على التنظيم الإرهابي في الفلوجة.

وجاء انهيار تنظيم "داعش"، وانسحابه من جزيرة الخالدية التي كان يعرف عنها بأنها خاصرة الخطر في الأنبار، بعد الخسارة الفادحة التي تكبدها في مدينة الفلوجة بتقدم القوات العراقية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала