- سبوتنيك عربي
مجتمع
تابع آخر الأخبار عن القضايا الاجتماعية والفعاليات الثقافية في دول الوطن العربي والعالم. تعرف على آخر أخبار المجتمع، قصص إنسانية، وتقارير مصورة عن حياة المجتمع.

الوصايا الخمس كي تصبح مليونيرا وتحتفظ بسعادتك

تابعنا عبرTelegram
يسعى الشخص دوما لأن يكون ثريا ويجني أموالا طائلة، ولكنه في المقابل قد يقتل سعادته، ولا يشعر بطعم وحلاوة الحياة، ويذهب ما جناه سدى.

لذلك قدمت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية ما وصفته بـ"الوصايا الخمس" لكي تجمع ما بين جني المال والسعادة، بحسب الحوار الذي أجرته مع الخبير المالي "آلان أندرو".

أوراق نقدية - سبوتنيك عربي
علماء...زيادة الراتب لا تجلب السعادة

وجاءت تلك الوصايا على النحو التالي:

1- الإنهاك:

لا تنهك نفسك في العمل، وتستنفذ كافة طاقتك، فتقتل أي نشاط إبداعي خاص بك، وكذلك لا تستهلك وقتك في الكثير من الأعمال، التي تدرك أنه لا طائل منها لمجرد أن تستهلك الوقت المحدد للعمل.

2- النزاهة:

لا تضع دوما عوامل الكسب والخسارة نصب عينيك حينما تبدأ في ممارسة أي أعمال، بل ينبغي عليك أن تضع أولا أمامك فكرة ممارسة ذلك العمل بصورة طيبة وإتقانه قبل أن تقرر كيف ستكسب منه أو تتجنب الخسارة.

3- التضحية

 أن تكون مستعدا لوضع ما يصل إلى 10% من ربحك الصافي في أي عمل تنوي الاستثمار فيه، حتى تكون متأكدا بينك وبين نفسك أنه عليك تكبد نفقة الاستثمار سواء بالمكسب أو الخسارة.

دولار - سبوتنيك عربي
السعادة تفارق من يتجاوز مرتبه السنوي 75 ألف دولار

4- الإدخار:

فارق كبير بين الإدخار والبخل، بتلك الكلمات استهلت الخبيرة المالية "صوفيا أموروسو"، حديثها عن الأمر، والتي قالت فيه إن الإدخار بطريقة نزيهة ركيزة أساسية في جني الشخص للأموال.

وتابعت، قائلة إن الإدخار تكمن فكرته الرئيسية في أن تضع جانبا من الأموال كأنك تدفع فاتورة شهرية، وتنسى أمره تماما، ولا تلجأ إليه إلا في الحالات الطارئة جدا، ولا تلجأ إليه طبعا لقضاء عطلات أو لأي أنشطة ترفيهية.

5- وقتك ثمين:

وقتك ليس أمرا تتبرع به لأي شخص، بل وقتك ثمين، لا تفكر أبدا في أن تمنح وقتك لعمل ما من دون أن تتقاضى عليه أجرا، فإذا كنت ماهرا في أمر ما حاول دوما أن تتقاضى أجرا مقابل القيام بذلك العمل.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала