مفاجأة غير متوقعة عن وزن المصرية إيمان عبد العاطي

© AP Photoعملية جراحية
عملية جراحية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشف الأطباء المشرفون على علاج المصرية إيمان أحمد عبدالعاطي في مستشفى صايفي بمدينة مومباي الهندية، أن المريضة فقدت 40 كيلوغراماً من جسمها منذ دخولها المستشفى قبل أسبوع.
وقال "لاكداوالا"، الطبيب في المستشفى، في حواره مع صحيفة "تايمز" الهندية: "بعد أن فقدت إيمان (36 عاماً) 40 كيلوغراما، أصبحت مبتهجة وتعلو وجهها الابتسامة".‏
وأوضح أن علاج إيمان لا يمكن أن يتم بسرعة‎، ‏وسوف تكون عملية بطيئة، ‎وأضاف ‏‎أنه لابد أن تفقد 100 كيلوغرام قبل إجراء ‏العملية الجراحية، بالإضافة إلى إنقاص ‏100 كيلوغرام أخرى بعد الجراحة وأن ‏تكون قادرة على الجلوس.
وأكد الطبيب أن حياة "إيمان" تتحسن، وذلك لقدرتها على رفع ذراعها قليلا لرد التحية، مستبعداً المشي، وأكد أنه ‏يزال هدفاً بعيد المنال
وتوصف إيمان بأنها أثقل امرأة في العالم بعد أن سجل وزنها 500 كيلوغرام، وقد تم نقلها إلى ‏هذا المستشفى الخاص لإجراء جراحة لها لإنقاص الوزن، وذكرت الصحيفة أنه وفقا لخطة الأطباء، فإن إيمان في حاجة إلى أن تفقد 200 كيلوغرام خلال الأشهر الستة المقبلة‎.‎

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала