الشرطة العراقية تقتل مسؤول الحسبة "لداعش" في حي الزنجيلي

© worldakhbar.comأفراد الشرطة العراقية
أفراد الشرطة العراقية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت قيادة الشرطة الاتحادية العراقية أن قواتها سيطرت على 40 بالمئة من حي الزنجيلي في الموصل، شمالي العراق، في عمليات أسفرت أيضاً عن مقتل ما يسمى بمسؤول حسبة "داعش" في الحي ومعاونه.

الدبابات التركية عبرت الحدود مع سوريا باتجاه مدينة جرابلس في إطار عملية درع الفرات لمحاربة تنظيم داعش - سبوتنيك عربي
خسائر فادحة لـ"داعش" في غرب العراق
القاهرة-سبوتنيك. وقالت القيادة، في بيان أورده موقع "السومرية نيوز" الإخباري العراقي، اليوم الجمعة، إن "الشرطة الاتحادية تواصل تقدمها الحذر، وفرضت سيطرتها على نسبة 40% من حي الزنجيلي، وقامت بفتح ممرات آمنة لإجلاء النازحين.

وأضافت أن تنظيم "داعش" الإرهابي فخخ المنازل والأرصفة وسيارات المواطنين، مشيرة إلى أن فرق الهندسة الميدانية فككت ألغاما زرعت في 4 منازل و6 سيارات.

كانت الشرطة الاتحادية أصدرت، الاثنين الماضي، بياناً أكدت في سياقه أن قواتها سيطرت على 400 متر في عمق حي الزنجيلي الواقع ببلدة الموصل القديمة، بعد أن قتلت 26 من عناصر "داعش" ودمرت سيارات وأسلحة ثقيلة ومستودعات للذخيرة عائدة للتنظيم الإرهابي.

وحي الزنجيلي أحد الأحياء القليلة غير المحررة غربي الموصل، وهي المنطقة التي تواصل القوات العراقية تحريرها منذ أعلن القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، في 19 شباط/ فبراير الماضي، "انطلاق عملية تحرير الساحل الأيمن من مدينة الموصل (الجزء الغربي)"، بعد أن تمكنت من تحرير الجانب الأيسر منها مع نهاية كانون الثاني/يناير الماضي.


Facebook

اشترك في حسابنا على فيسبوك لمتابعة أهم الأحداث العالمية والإقليمية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала