مجلس الوزراء القطري: قطع العلاقات جاء للضغط على قطر للتنازل عن قرارها الوطني

© AFP 2022قصر الدوحة قطر
قصر الدوحة قطر - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
عبر مجلس الوزراء القطري، اليوم الإثنين، عن استغرابه لقطع السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة، واصفا القرار بـ"غير المبرر"، معتبراً أن القرار يهدف إلى "ممارسة الضغوط على قطر للتنازل عن قرارها الوطني".

الدوحة - سبوتنيك عربي
خبير سعودي: قطر ستلجأ إلى روسيا للتوسط بعد قطع العلاقات
القاهرة — سبوتنيك. وقال مجلس الوزراء القطري ، حسبما نقلت قناة الجزيرة على "تويتر" إن "الدول الثلاث مهّدت لقرارها بحملة إعلامية واسعة وظالمة"، مؤكداّ في الوقت نفسه أن "قطر ستبقى وفيّة لمبادئ مجلس التعاون لدول الخليج العربية".

كما أكد على التزام الدوحة بـ "العمل مع المجتمع الدولي لمكافحة الإرهاب"، مشدداً على أن المجالين، البحري والجوي، سيظلان مفتوحين للاستيراد والتنقل.

كانت وزارة الخارجية القطرية قد أكدت أن الإجراءات التي اتُخذت ضد دولة قطر لن تؤثر على سير الحياة الطبيعية للمواطنين والمقيمين في الدولة. وقالت الوزارة، في بيان صباح اليوم، إن الحكومة القطرية ستتخذ كل الإجراءات اللازمة لضمان ذلك، ولإفشال محاولات التأثير على المجتمع والاقتصاد القطريين والمساس بهما.

وتحدث البيان باستغراب عن تنسيق المواقف مع مصر، التي قررت بدورها قطع العلاقات مع الدوحة، معتبرة أن الخطوة تهدف إلى "فرض الوصاية على الدولة" ورأت أن ذلك بحد ذاته "انتهاك لسيادتها كدولة وهو أمر مرفوض قطعيا" وفقا للبيان.

وقررت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطع علاقاتها بدولة قطر، وإغلاق حدودها أمام رحلاتها، كما قررت السعودية إغلاق كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية، ومنع العبور في الأراضي والأجواء والمياه الإقليمية السعودية،  بسبب دعم الدوحة وإيوائها للجماعات الإرهابية، على حد تعبير تلك الدول.

وأمهلت كل من السعودية والإمارات والبحرين مواطني قطر المقيمين والزائرين 14 يوما لمغادرة البلاد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала