المدعي الخاص بـ "الملف الروسي" في الولايات المتحدة يجري تحقيقا مع ترامب

تابعنا عبرTelegram
يجري المدعي الخاص، المسؤول على "الملف الروسي"، روبرت مولر، تحقيقا مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في قضية احتمال عرقلة منظومة العدل، حسبما أفادت صحيفة "واشنطن بوست" نقلا عن مصادرها.

واشنطن — سبوتنيك. وذكر مسؤولون أمريكيون للصحيفة أن المدعي الخاص، الذي يشرف على التحقيق في موضوع ما يسمى بالدور الروسي في الانتخابات الرئاسية، يقوم باستجواب مسؤولين في الاستخبارات الأمريكية، في إطار تحقيق أوسع، يشمل حاليا التحقق مما إذا كان الرئيس ترامب حاول عرقلة عمل منظومة العدل.

ترامب - سبوتنيك عربي
دونالد ترامب يخسر شعبيته حتى وصلت إلى مؤشرات غير مسبوقة
هذا، وكان ترامب قد أقال مدير مكتب التحقيقات الفدرالي، جيمس كومي في أيار/مايو الماضي، والذي كان يشرف على التحقيق في موضوع ما يسمى بـ "التدخل الروسي" في الانتخابات الأمريكية، و"الصلات المحتملة" بين فريق ترامب ومسؤولين روس، التي نفى وجودها كل من ترامب وموسكو.

وتحدث ترامب في أحد التصريحات الصحفية له حول أنه سأل كومي ما إذا كان هناك تحقيق معه، مضيفا أن كومي ردا بـ "لا" على سؤاله. وفي وقت لاحق، على خلفية إقالة كومي، تناقلت بعض وسائل الإعلام تقارير يفترض فيها، أن ترامب حاول ممارسة الضغوط على كومي فيما يتعلق بالتحقيق في "القضية الروسية".

وبعد إقالة كومي تم تعيين مدعي خاص للتحقيق في "الملف الروسي".

وتجدر الإشارة إلى أن موسكو نفت مرارا الاتهامات بالتدخل في الانتخابات الاميركية أو قيامها بمحاولة التأثير على نتائجها.

اشترك في حساب تويتر لدينا لمتابعة أهم الأحداث العالمية والإقليمية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала