الصحة العراقية تكشف لـ"سبوتنيك" نتائج التحقيق بتسمم النازحين

© AP Photo / Hadi Mizbanنازحين عراقيين
نازحين عراقيين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشف المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة العراقية، سيف البدر، في تصريح خاص لـمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الخميس 15 حزيران/يونيو، عن آخر تطورات أزمة تسمم النازحين بسبب وجبة إفطار قدمتها منظمة قطرية، في شمال البلاد، قرب الموصل.

وأكد البدر، نافياً وفاة طفلة وامرأة، في مخيم الخازر 2، نتيجة وجبة الإفطار التي تسببت بتسمم 825 نازحاً، مشيراً إلى أن حالتي الوفاة لأسباب أخرى.

وقال البدر:

"عدنا، يوم أمس الأربعاء، من الموصل، بعدها توجهنا كفريق تم تشكيله على الفور، بتوجيه من وزيرة الصحة، عديلة حمود، على خلفية التسمم الذي حصل في مخيمي الخازر 2، وحسن شام، شرقي الموصل، مركز نينوى، شمال العراق…الفريق تحري وبائي برئاسة مدير عام الصحة العامة، الدكتور إحسان، وأعضاء من أقسام الرقابة، والسموم، والأمراض الانتقالية، وخبراء مختصين من الوزارة والمؤسسات ذات العلاقة".

أطفال نازحين من الموصل، يلعبون بالكرة في مخيم خازر للنازحين، العراق 5 ديسمبر/ كانون الأول 2016 - سبوتنيك عربي
مسؤول أممي لـ"سبوتنيك": بعض نزلاء "المخيمات" في العراق فضلوا البقاء فيها

وأضاف البدر، خلال زيارتنا إلى المخيمين وهما الواحد قرب الآخر، التقينا بالنازحين الذين تسمموا بوجبة الإفطار، ومع المسؤولين في صحة كل من محافظة نينوى، وأربيل بإقليم كردستان العراق، وتم التحري عن ما الذي حصل بالضبط؟.

وأفاد بأن 90% من حالات التسمم، بسيطة، وحالتي الوفاة اللتان أعلن عنهما، لا علاقة لهما بالتسمم بصلة، وإنما لسبب آخر، بعد التحري والتدقيق، وليس لدينا أي حالة وفاة نتيجة الوجبة.

وأكمل البدر أن الأزمة تمت السيطرة عليها بجهود كبيرة من أربيل، وصحة نينوى، والوضع حالياً مسيطر عليه.

وبشأن نتائج التحقيق الذي فتح من قبل إقليم كردستان، والصحة العراقية، نوه البدر إلى أنها مازالت قيد التحقيق الذي تولته شرطة أربيل وقامت باحتجاز سبعة أشخاص من المطعم الذي جهز وجبة الإفطار للمنظمة القطرية.

وأعلن أن التسمم ليس متعمداً — المنظمة دعمت تقديم وجبة إفطار للنازحين، بمبلغ من المال وكلفت شخص أن يأتي بالطعام، لكن الذي حصل أن صاحب المطعم لم يتبع الشروط الصحية في عمله عند تحضير الوجبة وتخزينها لم يكن بصورة صحيحة، هناك نوع من التلوث البكتيري وهذا ليس كلام نهائي — نحن ننتظر نتائج الزرع البكتيري يأخذ وقتا ونرفع به تقرير علمي نهائي.

واستغل فريق وزارة الصحة العراقية زيارته إلى مخيمات النازحين الهاربين من بطش وجرائم تنظيم "داعش" الإرهابي من الموصل مركز محافظة نينوى، شمالي بغداد، وتفقد وضع الناس هنا، ومثلما قال البدر "قيمنا الوضع الصحي للنازحين، وعمل المنظمات والوزارات، وأمور تمت معالجتها بشكل موقعي، بمتابعة وإشراف الوزيرة".

وأوضح عضو مجلس النواب العراقي عن محافظة نينوى، زاهد الخاتوني، في تصريح خاص لمراسلتنا، الثلاثاء 13 حزيران/يونيو، أن 825 حالة تسمم بين النازحين في مخيم الخازر، شرقي الموصل، بسبب وجبة إفطار "رمضانية" قدمت لهم من منظمة "راف" (RAF) القطرية، يوم الاثنين 12 الشهر نفسه.

وكشف الخاتوني أن وجبة الإفطار كانت مكونة من "رز، ودجاج، وفاصولياء ولبن.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала