تسريب البيانات الانتخابية لـ200 مليون أمريكي

© Sputnik . ALEXEY FILIPPOVأشخاص يقفون على خلفية شاشة تظهر النتائج الأولية للتصويت في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في ساحة "تايمس سكوير"، نيويورك 8 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016
أشخاص يقفون على خلفية شاشة تظهر النتائج الأولية للتصويت في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في ساحة تايمس سكوير، نيويورك 8 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
سربت شركة تسويق متعاقدة مع اللجنة الوطنية الجمهورية بيانات شخصية لنحو 200 مليون مواطن أمريكي عن طريق الخطأ، وتتضمن البيانات المسربة تواريخ الميلاد، وعناوين السكن، وأرقام الهواتف، والآراء السياسية الخاصة بهذا العدد الضخم الذي يشكل نحو 62 في المئة من الشعب الأمريكي.

الممثلة جينيفر لورينس خلال العرض الأول لفيلمها The Hunger Games: Mockingjay - Part 2 ، لوس أنجيلوس 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015. - سبوتنيك عربي
نجمة هوليودية شهيرة ترفض الاعتذار بعد تسريب فيديو خليع لها
وطال التسريب بيانات بإجمالي مساحة 1.1 تيرا بايت، كشف عنها خبير التهديدات الإلكترونية، كريس فيكي، الذي يعمل بمؤسسة "أبغارد"، حيث جمعت البيانات من مجموعة مصادر متنوعة منها حسابات على شبكة التواصل الاجتماعي "ريديت" خاصة باللجان المسؤولة عن توفير تمويلات جديدة للحزب الجمهوري، حسبما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

وكشف كريس فيكي عن أنه تم تحميل البيانات في ملفات على خادم مملوك لشركة "ديب روت أناليتكس"، ثم خضعت لتحديث في يناير/ كانون الثاني الماضي، وقت تنصيب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة، فيما صرح أليكس لاندري، مؤسس "ديب روت أناليتكس":

نتحمل المسؤولية الكاملة عن هذا الموقف، وبناء على المعلومات المتوافرة لدينا حتى الآن، لم تتعرض نظمنا لأي اختراق، ومنذ اكتشاف أمر هذا التسريب، حدثنا إعدادات الدخول ووضعنا بروتوكول جديد لمنع دخول المزيد من المستخدمين إلى هذه البيانات.

وتضمنت البيانات المسربة معلومات عن الانتماءات الدينية والعرقية والميول السياسية، مثل مواقف المواطنين من قضايا سياسة كفرض حظر على حمل السلاح، والحق في الإجهاض، وأبحاث الخلايا الجذعية، هذا فضلا عن البيانات الشخصية، وكانت الغرض من وراء جمع وتخزين هذه البيانات هو تأسيس حساب يتضمن أكبر قدر ممكن من البيانات المتاحة لاستخدام منظمات مؤثرة تابعة للحزب الجمهوري. 

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала