إعلام: ترامب كان يعلم أن الأسد لم يستخدم الأسلحة الكيميائية قبل أن يوجه الضربة الصاروخية

© AP Photo / ATEF SAFADIالرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين في تل أبيب، 22 مايو/ آيار 2017
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين في تل أبيب، 22 مايو/ آيار 2017 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كتب الصحفي الأمريكي سيمور هيرش مقالا في جريدة ألمانية، تعرض من خلاله للضربة الصاروخية، التي وجهتها الولايات المتحدة الأمريكية لمطار الشعيرات العسكري السوري.

وزارة الدفاع الروسية - سبوتنيك عربي
الدفاع الروسية: القوات السورية مستعدة لتوفير ظروف آمنة لبعثة الخبراء إلى مطار الشعيرات
وأشار الكاتب في المقال إلى مصادر في الحكومة والقوات الخاصة الأمريكية، قالت له أإن واشنطن تعمدت الدعاية الإعلامية التي هاجمت من خلالها الرئيس الأسد واتهمته باستخدام السلاح الكيميائي، وذلك للتغطية على القرار الخاطئ بضرب مطار سوري بصواريخ مجنحة.

وأشار الكاتب في المقال إلى أن القوات السورية نفذت ضربة جوية لمقر اجتماع قيادة الإرهابيين، وكان يوجد في هذا المقر أيضا أسلحة وذخائر ومواد كيميائية أهمها مادة الكلور.

وأضاف الكاتب في المقال: بعد الضربة التي وجهتها القوات السورية لذلك المقر، تشكلت سحابة سامة من غاز الكلور. والأمريكيون كانوا يعلمون سبب انتشار هذا الغاز السام.  

وقال أحد المستشارين في الإدارة الأمريكية للكاتب الصحفي هيرش، أن استخدام القوات السورية للسلاح الكيميائي هو مجرد "قصة مفبركة"، وبرغم ذلك أعطى الرئيس ترامب أمراً بإطلاق صواريخ التوماهوك على القاعدة الجوية السورية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала