القوات العراقية تعثر على معمل لتصنيع العبوات الناسفة وتفجر آخر في الموصل

© Sputnik . Rafael Daminovالوضع الراهن في الموصل، العراق
الوضع الراهن في الموصل، العراق - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
فجر جهاز مكافحة الإرهاب التابع للقوات العراقية معملا لتصنيع العبوات الناسفة شديدة الانفجار التابع لتنظيم داعش الإرهابي، في طريق بادوش، غربي الموصل، فيما عثرت القوات على معمل لتصنيع مئات العبوات الناسفة في حي التنك غربي المدينة.

الموصل — سبوتنيك. وقال مصدر أمني في جهاز مكافحة الإرهاب لوكالة "سبوتنيك" إن "خبراء المتفجرات التابعين للجهاز فجروا معملا لتصنيع العبوات الناسفة شديدة الانفجار، والألغام، في طريق قرية بادوش، غربي الموصل، خلال اليومين الماضيين".

وأضاف المصدر أن قواته الجهاز عثرت على مخزن آخر كان يستغله عناصر التنظيم الإرهابي لتصنيع كمية هائلة من العبوات الناسفة في حي التنك غربي الموصل، متابعا "القوات عثرت على المعمل أثناء تفتيش المنازل خلال عمليات التطهير التي تنفذها في أحياء الموصل، قبيل عودة النازحين إليها".

الغارات الجوية على مناطق تنظيم داعش في مدينة الموصل القديمة، العراق 11 يوليو/ تموز 2017 - سبوتنيك عربي
نجاة مراسلة "سبوتنيك" من إطلاق نار في مدينة الموصل القديمة

وأوضحت الصور التي حصلت عليها "سبوتنيك" وجود مئات الحلقات الحديدية والعبوات الحديدية التي كان عناصر التنظيم ينوون تصنيع الألغام الأرضية، والعبوات الناسفة، بالإضافة إلى عشرات من صواريخ الهاون.

ولفت المصدر إلى أن عشرات من عناصر التنظيم سلّموا أنفسهم الأربعاء الماضي، كانوا مختبئين في سراديب تحت منزل بحي الميدان، في مدينة الموصل القديمة، قائلا: "نحو 40 من عناصر التنظيم سلموا أنفسهم قبل 5 أيام لقوات جهاز مكافحة الإرهاب".

وأكد المصدر أن "عناصر "داعش" باتوا محاصرين في المدينة القديمة منذ أكثر من شهر، وبالتالي نفذ عتادهم وعدتهم، فاضطروا للخروج وتسليم أنفسهم للقوات الأمنية"، مشيرا إلى أن مقاتلي الجهاز "يستقبلون بشكل دوري أعدادا من عناصر التنظيم الذين يسلمون أنفسهم، ففي الأسبوع الماضي سلّم 24 منهم أنفسهم، وقبلها 20 عنصرا، وهكذا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала