فنزويلا تتهم ترامب بتهديد استقرار أمريكا الجنوبية

© REUTERS / Marco Belloرئيس فنزويلا نيكولاس مادورو
رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اتهمت الحكومة الفنزويلية، الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بتهديد استقرار أمريكا الجنوبية، من خلال تصريحاته الأخيرة التي قال فيها إن أمام بلاده العديد من الخيارات في التعامل مع أزمة فنزويلا، بما في ذلك خيار العمل العسكري المباشر.

مظاهرات فنزويلا - سبوتنيك عربي
ترامب يهدد بالتدخل "عسكريا" في فنزويلا
وأعلن وزير خارجية فنزويلا، خورخيه أريازا، أن الهدف من توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشن عملية عسكرية ضد فنزويلا، هو جر أمريكا اللاتينية إلى نزاع داخلي لزعزعة استقرار المنطقة.

وقال أريازا لقناة Venezolana de Televisión، إن فنزويلا "ترفض رفضا قاطعا تصريحات ترامب غير الودية والعدائية، التي يتوعد فيها بالتدخل العسكري ضد وطننا"، وذلك وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.

واعتبر الوزير أن "الهدف من التهديد المتهور الصادر عن الرئيس الأمريكي هو جر أمريكا اللاتينية ودول الكاريبي إلى النزاع الذي سيغير الاستقرار والسلام والأمن في منطقتنا بلا رجعة".

من جانبه، رفض تكتل ميركوسور التجاري، الذي يضم الأرجنتين وباراغواي وأوروغواي والبرازيل وفنزويلا،استخدام القوة في فنزويلا، وذلك وفق بيان أرسلته وزارة خارجية الأرجنتين السبت، بعد يوم من تهديد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالتدخل العسكري.

وقال بيان، الدول التي علقت عضوية فنزويلا لأجل غير مسمى الأسبوع الماضي، إن الحوار والدبلوماسية هما السبيلان الوحيدان المقبولان لدول ميركوسور لدعم الديمقراطية في فنزويلا.

وهدد ترامب الجمعة بالتدخل العسكري في فنزويلا في تصعيد مفاجئ من جانب واشنطن، ولم يذكر ترامب أي تفاصيل عن المعنى الذي قصده عندما استخدم تعبير الخيار العسكري.

ووصف وزير الدفاع الفنزويلي، فلاديمير بادرينو، تصريحات ترامب بـ"العمل الجنوني". وقال، إنه في حال التعرض "لعدوان فسنكون جميعا في الصف الأول للدفاع عن مصالح وسيادة فنزويلا وطننا الحبيب".

وفرضت الولايات المتحدة، مطلع أغسطس/ أب، الجاري، عقوبات على الرئيس الفنزويلي الذي وصفته بـ"الديكتاتور". ويأتي رد فعل واشنطن هذا بعد انتخاب جمعية تأسيسية يريدها الرئيس مادورو، وترفضها المعارضة اليمينية، في اقتراع شهد أعمال عنف أسفرت عن سقوط عشرة قتلى.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала