بعد الضربة الأخيرة... إسرائيل تهدد سوريا بضربات أقوى

© AFP 2022 / Gali TIBBONأعلام إسرائيل خارج مبنى الكنيست الإسرائيلي
أعلام إسرائيل خارج مبنى الكنيست الإسرائيلي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الاثنين، بضرب كل من يحاول الهجوم على إسرائيل وتهديد أمنها.

مقاتلة F-15 الإسرائيلية - سبوتنيك عربي
إسرائيل أبلغت روسيا بالضربة الجوية على موقع سوري قبل تنفيذها
وقال نتنياهو، في بيان صادر عن ديوانه، "كل من يحاول المساس بنا سنمس به. اليوم حاولوا استهداف طائراتنا ونحن لن نقبل بذلك".

وأضاف، في سياق البيان الصادر عقب اجتماع تشاوري ترأسه للطاقم الأمني عقب استهداف المقاتلات الحربية الإسرائيلية بطارية للدفاعات الجوية السورية شرق دمشق، "سلاح الجو عمل بدقة وبسرعة ودمر ما كان يجب تدميره".

وأكد نتنياهو أن "إسرائيل ستواصل العمل وفق الحاجة في هذا المحيط من أجل حماية أمن إسرائيل".

وكانت مقاتلات إسرائيلية أغارت، صباح اليوم، على بطارية للدفاعات الجوية التابعة الجيش السوري شرق دمشق وعادت إلى قواعدها العسكرية في إسرائيل بسلام".

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، في بيان، "أغارت مقاتلات إسرائيلية على بطارية للدفاعات الجوية في موقع رمضان الواقع 50 كم شرق دمشق بعد إطلاقها صاروخ أرض-جو من طراز sa-5 على طائرة سلاح الجو كانت في مهمة تصوير اعتيادية في الأجواء اللبنانية صباح اليوم".

وأضاف ادرعي "الصاروخ السوري لم يشكل أي تهديد على طائراتنا".

كما حمّل النظام السوري مسؤولية أي تصعيد قائلاً "نُحمل النظام السوري مسؤولية أي إطلاق  نار من الأراضي السورية باتجاه قواتنا، نعتبر إطلاق الصاروخ على طائرتنا بمثابة استفزازًا سوريا".

وقال أدرعي "ليست هناك أية نية للتصعيد. ومن جانبنا الحدث انتهى رغم استعدادنا لأي تطور، كما ننصح بعدم امتحان عزمنا وتصميمنا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала