ترامب يصل الفلبين ويعرض الوساطة في مشكلة بحر الصين الجنوبي

© REUTERS / JONATHAN ERNSTالرئيس الأمريكي ترامب
الرئيس الأمريكي ترامب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
وصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الفلبين اليوم الأحد لحضور قمة لدول جنوب شرق آسيا ودول شرق آسيا بعد ساعات من عرضه الوساطة بشأن المطالب المتعارضة بالسيادة على مياه بحر الصين الجنوبي.

رودريجو دوتيرتي - سبوتنيك عربي
رئيس الفلبين: من الأفضل ترك ملف بحر الصين الجنوبي وشأنه
والفلبين هي المحطة الأخيرة في جولة ترامب التي زار خلالها اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام. ورغم سياسة "أمريكا أولا" التي يتبناها ترامب، توفر الجولة بعض التطمينات بأن واشنطن ما زالت ملتزمة حيال المنطقة التي تعتبرها الصين ذات أهمية استراتيجية لها، وفقا لرويترز.

وقال ترامب في هانوي في وقت سابق اليوم إنه مستعد للتوسط في النزاعات في بحر الصين الجنوبي حيث تنازع أربع من دول آسيان وتايوان الصين في مطالبها بالسيادة على أغلب أجزاء الممر الملاحي الذي يكثر فيه المرور.

لكن رئيس الفلبين رودريجو دوتيرتي الذي يستضيف القمة التي تستمر يومين قال إن من الأفضل عدم التطرق إلى هذه القضية الشائكة. وسيحضر كل المطالبين بمياه بحر الصين الجنوبي القمة باستثناء تايوان، بحسب رويترز.

وقال دوتيرتي "يجب أن نكون أصدقاء..المتهورون الآخرون… يريدون لنا المواجهة مع الصين وبقية العالم في العديد من القضايا".
وتابع "من الأفضل عدم التطرق إلى مسألة بحر الصين الجنوبي فلا أحد يمكنه الدخول في حرب. قد يحدث ذلك مواجهة عنيفة لا يقوى عليها أحد".
وقبل ساعات من وصول ترامب إلى الفلبين استخدمت شرطة مكافحة الشغب مدافع المياه لمنع مئات المتظاهرين من الوصول إلى السفارة الأمريكية في مانيلا، حسبما أفادت رويترز.

واعترضت شرطة مكافحة الشغب المسلحة بالعصي والدروع طريق المتظاهرين اليساريين الذين حملوا لافتات تقول "يسقط ترامب" و"تسقط الامبريالية الأمريكية" ثم فتحت عليهم مدافع المياه من سيارة إطفاء.

وقال الطالب اليكسيس دانداي (18 عاما) بعد تفريق المتظاهرين "ترامب هو الرئيس التنفيذي للحكومة الامبريالية في الولايات المتحدة… نعلم أنه هنا للدفع بمعاهدات ظالمة بين الفلبين والولايات المتحدة". 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала