الرئاسة التركية ترد على تصريحات نتنياهو ضد إردوغان

© Sputnik . Michael Klimentyev / الانتقال إلى بنك الصورالرئيس التركي إردوغان
الرئيس التركي إردوغان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
دعا المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين اليوم الأحد المسؤولين الإسرائيليين إلى إنهاء احتلالهم للأراضي الفلسطينية عوضاً عن التهجم على تركيا، وذلك تعقيباً على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ضد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان.

رجب طيب اردوغان - سبوتنيك عربي
برلين تطالب إردوغان بعدم التدخل في شؤونها
وقال كالين في بيان خطي، "ندين تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو  حول تركيا ورئيسها".

وتابع كالين "يجب أن تحاسب إسرائيل التي تتجاهل قواعد القانون الدولي وتحتل الأراضي التي تعود للشعب الفلسطيني منذ مئات السنوات وتنتهك قرارات الأمم المتحدة بشكل ممنهج على ما تفعله".

وأضاف كالين "من غير الممكن أخذ ادعاءات واتهامات طرحتها عقلية قامت بقتل آلاف الفلسطينيين الأبرياء وحولت الأراضي الفلسطينية إلى سجن مفتوح بهدف قمع شعورها بالذنب".

وأفاد كالين بأن "الذين يعتقدون أنهم سيجعلون مدينة القدس عاصمة لهم عن طريق فرض سياسة الأمر الواقع هم منشغلون بأمور لا فائدة منها".

وختم كالين قائلاً، "ينبغي على المسؤولين الإسرائيليين أن ينهوا احتلالهم للأراضي الفلسطينية بدلاً من التهجم على بلدنا ورئيسنا".

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في وقت سابق من اليوم الأحد، إنه لن يتلقى محاضرات من إردوغان، بعد أن انتقد الأخير إسرائيل في مطلع الأسبوع على خلفية إعلان الولايات المتحدة اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقال نتنياهو للصحفيين، في مؤتمر صحفي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في قصر الإليزية بباريس، "السيد إردوغان هاجم إسرائيل. لم اعتد على تلقي محاضرات عن الفضيلة من زعيم يقصف قرى الأكراد في بلده تركيا، ويسجن الصحفيين، ويساعد إيران للالتفاف على العقوبات، ويساعد الإرهابيين بما في ذلك في غزة ويقتل الأبرياء".

وقوبل اعتراف ترامب، الأربعاء الماضي، بالقدس عاصمة لإسرائيل بإدانات عربية ودولية عديدة حيث اٌعتبر تقويضا لعملية السلام، فيما اعتبره رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو قرارا تاريخيا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала