تونس: سقوط خلية دعم كتيبة "جند الخلافة" الموالية لتنظيم "داعش"

© AFP 2022 / Fethi Belaidالشرطة التونسية
الشرطة التونسية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت وزارة الداخلية التونسية، تمكنها من كشف "خلية الدعم والإسناد" التي تقف وراء تزويد العناصر الإرهابية التابعة لكتيبة "جند الخلافة" الموالية لتنظيم "داعش" الإرهابي بالمؤونة والملابس والمواد الأولية المستعملة في صناعة المتفجرات.

ذكرت صحيفة الشروق التونسية، أن الوزارة أكدت "نجاح وحدات إقليم الحرس الوطني بالقصرين في إحباط عملية تموين للمجموعات الإرهابية من خلال ضبط مجموعة من الأكياس تحتوي على كمية هامة من المواد الغذائية والملابس في منزل مهجور كائن في منطقة الثماد معتمدية سبيبة ولاية القصرين".

عملات - سبوتنيك عربي
الاحتياطي النقدي في تونس يتراجع إلى أسوأ مستوى منذ 15 عاما

وأضافت الصحيفة: "بتعهد الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب للحرس الوطني بالعوينة بالبحث في الموضوع حيث تم حصر الشبهة في شقيقين أصيلي المنطقة ويقيمان في تونس العاصمة وبإلقاء القبض عليهما والتحري معهما اعترفا بتبنيهما لفكر تنظيم "داعش" الإرهابي وتواصلهما مع عنصر إرهابي تابع لكتيبة "جند الخلافة" الذي مكنهما من مبلغ مالي وقائمة في المواد المطلوب شراؤها للعناصر الإرهابية (تبين أنها نفس المواد التي تم حجزها) وبعد اقتنائها توليا وضعها في مكان تم الاتفاق عليه مسبقا إلا أن التفطن لها من قبل وحدات الحرس الوطني بالقصرين حال دون وصولها إلى العناصر الإرهابية".

احتجاجات تونس - سبوتنيك عربي
البحث عن عمل أهم أسباب الاحتجاجات في تونس

وبمراجعة النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب أذنت للوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب للحرس الوطني بالعوينة بالاحتفاظ بهما ومواصلة الأبحاث معهما.

وفي سياق متصل، ذكرت "الشروق" أن أعوان فرقة الأبحاث والتفتيش التابعة للحرس الوطني بسيدي بوزيد تمكنت من إيقاف 6 أشخاص بتهمة تكوين خلية إرهابية كانوا يتلقون دروس في فتاوى قتل أعوان الحرس ووصفهم بـ"طواغيت" العصر والعمل على إقامة دولة الخلافة أثناء صلاتي المغرب والعشاء في جامع مشهور في مدينة بن عون.

وأفاد مصدر أمني بأن عناصر الخلية كانوا يعملون على استقطاب أكثر عدد من الشباب وخاصة التلاميذ وتحريضهم على الانضمام إلى الإرهابيين في سوريا وليبيا وأن أحد عناصر الخلية كان ينوي تفجير نفسه في السوق الأسبوعية خلال سنة 2014.

نفس المصدر أشار إلى أنه تم الاحتفاظ بجميع الموقوفين بعد مراجعة النيابة العمومية وإصدار 3 مناشير تفتيش في حق 3 عناصر أخرى.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала