بريطانيا ترفض وثيقة الاتحاد الأوروبي حول "بريكست"

تابعنا عبرTelegram
قالت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، اليوم، إنها أبلغت رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، عدم قبول مشروع وثيقة الاتحاد الأوروبي حول "بريكست".

بريطانيا الإتحاد الأوروبي - سبوتنيك عربي
المرحلة الثانية من مفاوضات "بريكست" عن المرحلة الانتقالية تنطلق في يناير
لندن — سبوتنيك. وترى ماي أن هذه الوثيقة تقوض وحدة المملكة المتحدة، وذكر بيان المكتب الصحفي لرئيسة الوزراء البريطانية، الذي حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه، اليوم الخميس 1 مارس/ آذار: "أكدت رئيسة الوزراء أن مشروع الوثيقة الذي نشرته اللجنة الأوروبية، أمس الأربعاء، غير مقبول لبريطانيا، لأنه في حال تنفيذها فإنها تقوض السوق الداخلية والوحدة الهيكلية للملكة المتحدة".

ونشرت المفوضية الأوروبية، يوم أمس الأربعاء، مشروع اتفاقية حول انسحاب المملكة المتحدة وأيرلندا الشمالية من الاتحاد الأوروبي والكتلة الأوروبية للطاقة الذرية، التي قدمت في 119 صفحة، وهي نتيجة المرحلة الأولى من محادثات الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي".

وستغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في 29 مارس 2019، فيما تتفاوض لندن مع الاتحاد الأوروبي منذ الصيف الماضي حول شروط الخروج.

وتدور النقاشات حول فترة انتقالية مدتها سنتان تبدأ بعد انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала