قطر ترد على اتهامها بتهديد أمن إريتريا

© Sputnik . Abdoulkader Khadjقطر
قطر - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ردت وزارة الخارجية القطرية، مساء أمس الأحد، على توجيه حكومة إريتريا اتهامات للدوحة بتشكيل تهديد لأمن الدولة الأفريقية ودعم تنظيمات إرهابية في المنطقة.

مناورات عسكرية سودانية سعودية بمدينة مروي شمال السودان، 9 أبريل نيسان 2017 - سبوتنيك عربي
إريتريا تفجر مفاجأة: قطر تمول قوات سودانية إثيوبية لهذا الهجوم
استنكرت قطر بشدة، اليوم الأحد، توجيه حكومة إريتريا اتهامات لها بتشكيل تهديد لأمن الدولة الأفريقية ودعم تنظيمات إرهابية في المنطقة.

وأعرب مصدر في وزارة الخارجية القطرية عن "إدانة دولة قطر ورفضها واستنكارها الشديدين لما تضمنه التصريح الصحفي لوزارة الإعلام بجمهورية إريتريا الصادر بتاريخ 22 مارس/آذار 2018، من الزج باسم دولة قطر ضمن التهديدات العسكرية التي قد تشهدها منطقة القرن الأفريقي"، وذلك وفقاً لموقع الخارجية القطرية.

وأكد المصدر على أن "ما جاء في هذا التصريح هو محض مزاعم وادعاءات عارية عن الصحة، كما أنه يتنافى مع المرتكزات الأساسية للسياسة الخارجية لدولة قطر والتي في مقدمتها احترام سيادة الدول الأخرى وإرساء أسس السلام والتعايش بين الدول والشعوب وأن دولة قطر حريصة على أمن واستقرار منطقة القرن الأفريقي، وأن الوشائج التاريخية والإنسانية التي تربط بين الشعبين القطري والإريتري عميقة وممتدة".

واتهمت حكومة إريتريا، في بيان نشرته وزارة الإعلام، يوم الخميس الماضي، الخرطوم والدوحة باستضافة وتمويل مكتب للمعارضة الإريترية الإسلامية بشكل سري في منطقة معزولة بالسودان، كما اتهمت أسمرا، الدوحة بتمويل قوات مشتركة بين السودان وإثيوبيا موضحة أن فريقا من الضباط القطريين بقيادة السفير القطري في الخرطوم راشد بن عبد الرحمن النعيمي قام بزيارة في أول مارس لتلك القوات المشتركة بكسلا.

وكانت الخارجية السودانية، أعربت في بيان لها، السبت الماضي، عن استغرابها إزاء البيان الإريتري، وقالت إنه ساق ادعاءات أخرى كالسماح لجماعة المعارض الإسلامي الإريتري محمد جمعة بممارسة أنشطة سياسية وعسكرية وفتح مكتب لها بمدينة كسلا وإنشاء معسكرات تدريب لعناصرها قرب الحدود.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала