ماتيس: ما زلنا نقيم المعلومات عن الهجوم الكيميائي في سوريا

تابعنا عبرTelegram
قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس اليوم الأربعاء 11 أبريل/ نيسان إن أمريكا ما زالت "تقيم المعلومات عن الهجوم الكيميائي في سوريا".

رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب - سبوتنيك عربي
نائب روسي: يمكن مقاضاة ترامب لارتكابه جرائم ضد الإنسانية
وأكد ماتيس أن الجيش الأمريكي "مستعد لتقديم خيارات بشأن ضربات جوية على سوريا إذا كان ذلك مناسبا وفق ما يقرره الرئيس".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أكد اليوم الأربعاء، أنه سيقوم بقصف سوريا بصواريخ حديثة وذكية.

وذكر "البنتاغون"، في بيان له تعليقا على تغريدات ترامب التي هدد فيها بتوجيه ضربة عسكرية إلى سوريا، أنه لا يعلق على التحركات العسكرية المستقبلبة المحتملة، بحسب وكالة "رويترز".

في وقت سابق، اتهم الغرب دمشق بهجوم كيميائي مزعوم على مدينة دوما السورية في الغوطة الشرقية.

ونددت موسكو بالمعلومات حول قنبلة غاز الكلور التي زُعم أن الجيش السوري أسقطها، وقالت وزارة الخارجية الروسية، إن الغرض من توجيه الاتهامات باستخدام المواد السامة من قبل الجيش السوري، هو حماية الإرهابيين وتبرير إمكانية توجيه ضربة عسكرية من الخارج.

وفي الوقت نفسه ذكرت هيئة أركان القوات المسلحة، في 13 مارس/ آذار الماضي، أنها نبهت عن إمكانية تنظيم هجوم كيميائي على الغوطة الشرقية من قبل المسلحين بغرض الاستفزاز، وقد عبر الجيش الروسي عن رأيه في أن هذا الاستفزاز يستخدم من الجانب الأمريكي كسبب لضرب سوريا. هذا ووعد رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب باتخاذ قرار بشأن الإجراءات ضد سوريا حتى نهاية اليوم الأربعاء.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала