فرنسا تعمل على وثيقة أكثر شمولا بخصوص الاتفاق النووي مع إيران

© Sputnik . Vladimir Sergeev / الانتقال إلى بنك الصورالعلم الروسي والفرنسي وعلم الاتحاد الأوروبي
العلم الروسي والفرنسي وعلم الاتحاد الأوروبي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الرئاسة الفرنسية، اليوم الأحد، أن فرنسا تنوي العمل على وثيقة أجدد وأشمل فيما يتعلق بالاتفاق النووي مع إيران، في وقت تتصاعد التهديدات الأمريكية بالانسحاب منه.

ماكرون خلال كلمته أمام الكونغرس الأمريكي - سبوتنيك عربي
ماكرون: الاتحاد الأوروبي يدعم الاتفاق النووي مع إيران بشكل كامل
موسكو — سبوتنيك. وقال بيان للرئاسة الفرنسية إن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أعرب خلال اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني، حسن روحاني، عن "أمله في الحفاظ على الاتفاق النووي الحالي وإطلاق نقاشات حول إضافة جوانب جديدة، مثل الرقابة على الأنشطة النووية ما بعد عام 2025، وبرامج إيران الصاروخية، والأزمات الإقليمية الرئيسية".

ونقل موقع الرئاسة الإيرانية، سابقا، عن ماكرون قوله، خلال اتصال هاتفي مع روحاني استمر لأكثر من ساعة، اليوم الأحد، أن "الاتحاد الأوروبي يدعم الاتفاق النووي بشكل كامل"، مشددا "فرنسا خاصة تدعم الاتفاق النووي وستبقى به 100 بالمئة".

يذكر أنه في منتصف شهر أيار/مايو، سيحل الموعد النهائي، الذي حدده الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، للإعلان فيه عن نتائج المناقشات بين بلاده وثلاث دول أوروبية — بريطانيا وألمانيا وفرنسا — حول ما إذا كانت واشنطن ستستمر في خطة العمل الشاملة المشتركة للبرنامج النووي الإيراني أم لا.

الجدير بالذكر أن إيران، وقعت عام 2015، اتفاقا مع مجموعة دول "5+1" (الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا) لرفع العقوبات المفروضة على طهران مقابل السماح بمراقبة دولية على برنامجها النووي.

وتتهم إسرائيل والولايات المتحدة طهران بالسعي لامتلاك سلاح نووي، وهو ما تنفيه إيران.

ويذكر أن ترامب أعلن في كانون الأول/ديسمبر الماضي اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إليها، قبل أن يعلن في وقت لاحق أن ذلك الإجراء سيتزامن مع احتفالات إسرائيل بذكرى تأسيسها في منتصف أيار/مايو.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала