إنشاء منصة مقاومة جليد القطب الشمالي في سان بطرسبورغ عام 2019

© Sputnik . Ilya Timin / الذهاب إلى بنك الصورأرخبيل "أرض فرانس جوزيف" في بحر بارنتس في منطقة القطب الشمالي
أرخبيل أرض فرانس جوزيف في بحر بارنتس في منطقة القطب الشمالي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
صرح وزير الموارد الطبيعية الروسي سيرغي دونسكوي، اليوم الاثنين 7 مايو/أيار، بأن تشييد منصة "القطب الشمالي" المقاومة للجليد لدراسة المحيط المتجمد الشمالي، سيجري في سان بطرسبورغ، بمصنع "أدميرالتيسكي فيرفي"، في عام 2019.

موسكو — سبوتنيك. وقال دونسكوي، لوكالة "سبوتنيك": "سيجري التشييد في 2019 على الأرجح، ويجري الآن الإعداد للمواصفات الفنية في أيار/مايو، سيتعين علينا البدء في التصميم. خلال هذا العام سيتم التصميم ومن العام القادم سيبدأ البناء".

كاسحة الجليد الروسية كراسين - سبوتنيك عربي
مهرجان كاسحات الجليد في سان بطرسبورغ
وأكد الوزير، أنه سيجري بناء سفينة معقدة وفريد من نوعها وبحسب المعايير العالمية.

وكانت شركة أدميرالتيسكي فيرفي قد وقعت وفي أواخر نيسان/أبريل، عقداً مع "روس غيدروميتوم"، لتصميم وبناء منصة ذاتية الدفع مقاومة للجليد "القطب الشمالي"، وذلك للقيام باستكشاف القطب الشمالي. والغرض من المنصة هو إجراء أبحاث علمية على مدار العام في المحيط المتجمد الشمالي.

وهي سفينة متخصصة ذات متانة وقوة عالية، واستقلالية في احتياطي الوقود يصل لمدة عامين تقريباً، ويمتد عمر خدمتها إلى ما لا يقل عن 25 عاماً، ولها طاقم مكون من 14 شخصاً، وطاقم من موظفي الكادر العلمي يصل عددهم إلى 48 شخصاً، ولا يوجد لديها نظير في العالم.

وستكون المنصة التي تحتوي على معدات مدمجة قادرة على إجراء الرصد الجيولوجي والصوتي والجيوفيزيائي والأوقيانوغرافي، والانتقال إلى الجليد دون إشراك كاسحة جليدية، كما وتستقبل على المهبط الخاص بها طائرات مروحية ثقيلة من طراز "مي-8 آ أم تي".

ومن المقرر أن يكون طول المنصة 67.8 مترا، العرض — 22.5 مترا، قوة توليد الكهرباء — لا يزيد عن 3600 كيلو واط، السرعة — لا تقل عن 10 عقد. وبموجب شروط العقد، سيتم نقل المنصة إلى المالك في عام 2020.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала