جدل حول منع برنامج شالوم "لاصطياد المطبعين" من العرض

© Sputnik . Valeriy Shustov / الذهاب إلى بنك الصورتونس
تونس - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بعدما تراجعت قناة التاسعة التونسية عن عرض برنامج "شالوم"، والذي يصور بطريقة الكاميرا الخفية "لاصطياد المطبعين".

ثار جدل على مواقع التواصل الاجتماعي حول البرنامج والقناة، وعما إذا كانت القناة تعرضت لضغوط، ما منعت عرض البرنامج.

وهو ما نفته قناة التاسعة في بيان لها "خبر لا أساس له من الصحة ومجانب تماما للحقيقة".

وأضافت القناة أن إدارتها "قررت أن المادة المعروضة عليها لم ترتق إلى مستوى الجودة المطلوبة بالإضافة إلى أن السياق الحالي الذي تعيشه القضية الفلسطينية يجعل من محتوى البرنامج استفزازا مجانيا للمشاهدين".

واتهم معد البرنامج وليد الزريبي قناة "التاسعة" بـ"الخضوع لضغوطات سياسية ومالية لرفض بث البرنامج".

وهو ما ردت عليه القناة في بيانها، كونه لم تعرض البرنامج "لضعف مستوى التصوير والتنفيذ".

ومن المفترض أن البرنامج "كاميرا خفية" يستدعى الضيوف للحوار مع قناة سي إن إن، وحينما يحضرون إلى المكان يكتشفون أنهم في مقر سري للسفارة الإسرائيلية.

ويعرض البرنامج "أى السفارة" أموالا على الشخصيات مقابل العامل لصالح إسرائيل".

وقال الزريبى"لقد استضفنا مجموعة من الأسماء الفاعلة في المشهد السياسي، التى تدعي عدائها لإسرائيل، أسماء كبيرة سقطت في فخ الخدعة، وقبلت التعاون مع إسرائيل".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала