اجتماع برئاسة الملك وولي العهد... اتخاذ قرارات جديدة بشأن ثلاث دول

© REUTERS / HANDOUTالملك سلمان مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان
الملك سلمان مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
انعقد مجلس الوزراء السعودي، خلال الساعات الماضية برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، في قصر السلام في جدة.

وفي بداية الجلسة، أطلع الملك المجلس على نتائج استقباله معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني وما تم خلاله من استعراض لعدد من الموضوعات على الساحة الخليجية، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

محمد بن سلمان في أمريكا - سبوتنيك عربي
فرد من الأسرة المالكة عن حادث الخزامي: كان المقصود به محمد بن سلمان

ووافق مجلس الوزراء على تفويض الملك أو وزير الداخلية، أو من ينيبه، بالتباحث مع الجانب الهندي في شأن مشروع مذكرة تفاهم بين حكومة المملكة وحكومة جمهورية الهند في مجال مكافحة الاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية وتهريبها، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

كما وافق المجلس على تفويض وزير البيئة والمياه والزراعة، أو من ينيبه، بالتباحث مع الجانب السنغافوري في شأن مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال حماية البيئة وإدارة الموارد المائية بين وزارة البيئة والمياه والزراعة في المملكة ووزارة البيئة والموارد المائية في جمهورية سنغافورة، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

وصدق المجلس على تفويض وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، أو من ينيبه، بالتباحث مع الجانب العراقي في شأن مشروع مذكرة تفاهم بين حكومة المملكة وحكومة جمهورية العراق في مجال الطاقة الكهربائية، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان - سبوتنيك عربي
صحيفة أمريكية تكشف مفاجأة: رفض لقاء محمد بن سلمان في أمريكا

ووافق كذلك على تفويض رئيس ديوان المراقبة العامة، أو من ينيبه، بالتباحث مع الجانب العراقي في شأن مشروع مذكرة تفاهم بين ديوان المراقبة العامة في المملكة وديوان الرقابة المالية الاتحادي في جمهورية العراق للتعاون في مجال العمل المحاسبي والرقابي والمهني، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

وعاد ولي العهد السعودي، إلى المشهد السياسي، حين رأس الاجتماع الذي عقده مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، مساء الثلاثاء، في قصر السلام بجدة، وفقا للوكالة السعودية.

واستعرض المجلس خلال الاجتماع عددا من الموضوعات الاقتصادية والتنموية، ومنها العرض المقدم من اللجنة الوزارية للسلامة المرورية بشأن إنجازاتها وخططها لخفض الحوادث المرورية والمبادرات الرئيسية لتفعيل منظومة السلامة المرورية.

واطلع المجلس على التقرير المقدم من وزارة المالية بشأن التحول الرقمي لإدارة الموارد الحكومية، ومشروع البوابة المالية للخدمات الإلكترونية (منصة اعتماد)، بالإضافة إلى مشروع النظام الموحد لإدارة الموارد الحكومية.

ولي العهد الأمير محمد بن سلمان - سبوتنيك عربي
أول تصريح لابن سلمان بعد أسابيع من "حادثة الخزامي"

كما ناقش المجلس العرض المقدم من لجنة (برنامج التحول الوطني 2020)، والمتضمن خطة تنفيذ البرنامج وحوكمة إجراءات العمل، واشتمل العرض على وصف نطاق البرنامج الذي يهدف إلى تطوير العمل الحكومي وتأسيس البنية التحتية اللازمة لتحقيق مستهدفات وتطلعات رؤية المملكة العربية السعودية 2030. واتخذ المجلس حيال تلك الموضوعات التوصيات اللازمة.

ولم يظهر ولي العهد السعودي بشكل مباشر، منذ أحداث إطلاق النار التي وقعت في حي الخزامي قبل أسابيع، بالقرب من أحد القصور الملكية، وهي الواقعة التي قالت شرطة الرياض إنها لاحظت تحليق طائرة لاسلكية ترفيهية صغيرة ذات تحكم عن بعد من نوع "درون"، فتعاملت معها وأسقطتها.

ونشرت وسائل إعلام تقارير تزعم أن اختفاء ولي العهد سببه إصابته بسوء جراء حادث إطلاق النار، لكن الأمير يباشر عمله من مكتبه في قصر السلام بجدة، بحسب ما تنشره وسائل الإعلام السعودية والوكالة الرسمية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала