بعد 20 عاما من المواجهات العسكرية... إثيوبيا وإريتريا تتفقان على إعادة العلاقات الدبلوماسية

© REUTERS / TIKSA NEGERIأبي أحمد، رئيس وزراء إثيوبيا
أبي أحمد، رئيس وزراء إثيوبيا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، أن بلاده ستبدأ في استخدام ميناء إريتريا.

وقال رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، اليوم الأحد 8 يوليو/تموز إنه اتفق مع الرئيس الإريتري أسياس أفورقي على "إعادة فتح سفارة كل منهما في عاصمة الأخرى"، حسب رويترز.

وبثت القنوات التليفزيونية صورا للزعيمين في عشاء رسمي أقامه أسياس أفورقي لرئيس وزراء إثيوبيا.

وأضاف أبي أحمد أن "بلاده التي ليست لها منافذ بحرية ستبدأ في استخدام ميناء إريتريا، وتابع "ستستأنف إثيوبيا استخدام ميناء إريتريا".

واجتمع زعيما إثيوبيا وإريتريا، اليوم الأحد، 8 يوليو/تموز، وتعانقا وتبادلا الابتسام أمام الكاميرات في العاصمة الإريترية أسمرة، في حين أشاد مسؤولون من الجانبين بنهاية مواجهة عسكرية استمرت نحو 20 عاما.

ويعد اجتماع اليوم، أول لقاء من نوعه بين زعيمي البلدين الجارين الخصمين اللدودين بمنطقة القرن الأفريقي، وخاض البلدان حربا في أواخر التسعينيات من القرن الماضي قتل فيها نحو 80 ألف شخص.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала