لافروف: الغرب يرغب في إفشال عملية "أستانا" من خلال العقوبات

© Sputnik . Grigoriy Sysoyevسيرغي لافروف
سيرغي لافروف - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
لم يستبعد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، أن الغرب، ومن خلال فرضه عقوبات ضد روسيا وتركيا وإيران، يحاول التأثير على نجاح عملية "أستانا" في سوريا.

أنقرة — سبوتنيك. وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مع نظيره التركي أوغلو: "بالطبع، لن نرى على الأرجح أية صلة مباشرة بالأزمة السورية في تلك التصريحات التي أدلى بها الجانب الأمريكي، عندما أعلن عن فرض عقوبات على بلادنا، ولكن بشكل موضوعي، بالطبع، نشعر برغبة الغرب، وخاصة الولايات المتحدة، وليس هي فقط، بعدم السماح لعملية أستانا بتحقيق نتائج ملموسة وتقديمها على أنها غير ناجحة تماما".

المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا خلال محادثات أستانا 10 - سبوتنيك عربي
الدول الضامنة لمسار أستانا تصدر مسودة البيان الختامي للقاء سوتشي
ولفت الوزير الروسي إلى أن مثل هذه المحاولات تم القيام بها في وقت سابق، مشيراً: "من المحتمل أنهم سيستمرون، والحقيقة أن تركيا وروسيا وإيران، لم تكن دائماً، متطابقة فيما بينها بالنهج تجاه هذا الجانب أو ذاك من جوانب الأزمة السورية، ومع ذلك استطاعت (تركيا وروسيا وإيران) أن تجد الحكمة والاستعداد لحل مشكلات معينة. أعتقد، أن هذا ساهم في إحداث تغيير جذري في الوضع بسوريا ".

والجدير بالذكر أن تركيا وروسيا، إلى جانب إيران، هي الدول الضامنة لمباحثات أستانا حول تسوية الأزمة السورية. كما تشهد العلاقات السياسية والاقتصادية [بين روسيا وتركيا] تقاربا أكبر مؤخرا في مواجهة العقوبات الأمريكية على كلا البلدين على خلفية اعتقال أنقرة لقس أمريكي، فضلا عن المزاعم البريطانية عن تورط موسكو في حادث تسميم ضابط الاستخبارات الروسي السابق سيرغي سكريبال في سالزبوري البريطانية.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала