مجلس الأمن الدولي يفشل في الاتفاق على جدول أعمال لشهر سبتمبر

تابعنا عبرTelegram
عارضت روسيا وعدد من الدول الأعضاء الأخرى في مجلس الأمن الدولي، مبادرة الولايات المتحدة بصفتها رئيسا للمجلس لشهر سبتمبر/ أيلول، إدراج الوضع في نيكاراغوا على جدول أعمال المجلس، ما أدى إلى عدم الاتفاق على جدول أعمال.

الأمم المتحدة — سبوتنيك. وقال نائب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، دميتري بوليانسكي خلال الجلسة: "يبدو لي أن مجلس الأمن ينبغي أن يركز على القضايا التي تشكل تهديدا للسلام والأمن، ونحن لا نرى هذا التهديد في الوضع القائم بنيكاراغوا".

نيكولاس مادورو رئيس فنزويلا  والسيدة الأولى سيليا فلوريس وسط جمع شعبي فى كراكاس - سبوتنيك عربي
نيكاراغوا تدين محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها الرئيس الفنزويلي
وأضاف بوليانسكي، "علاوة على ذلك، لدينا مخاوف من أن يؤدي طرح هذه القضية في مجلس الأمن للإضرار فقط بالجهود التي تبذل داخل الدولة لاحتواء الوضع، والتي ندعمها بقوة".

وصرحت البعثة الروسية الدائمة لدى الأمم المتحدة، لوكالة "سبوتنيك"، أنه لم يكن من الممكن، أثناء التصويت في مجلس الأمن، التوصل إلى اتفاق حول جدول أعمال المجلس لمدة شهر، ولذلك سيُعتمد من الآن نظام الجدول "ليوم واحد أو لأسبوع".

هذا وتتواصل الاحتجاجات المناهضة للحكومة في نيكاراغوا منذ أبريل/ نيسان، بعد الإصلاحات التي اقترحتها السلطات، والتي تفترض زيادة في مقدار مساهمات أرباب العمل والعمال لصناديق التأمينات الاجتماعية. 
وبالرغم من أن الرئيس دانييل أورتيغا، قد ألغاها بالفعل، إلا أن الاحتجاجات الحاشدة لم تتوقف. ويرفض أورتيغا إجراء انتخابات مبكرة، كما طالبت المعارضة، ويطلق على ما يحدث بأنه مؤامرة ضد البلاد.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала