أمير قطر: المجتمع الدولي أدرك زيف المزاعم الباطلة ضد بلدي من قبل دول المقاطعة

© REUTERS / CARLO ALLEGRIأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني
أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أكد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الثلاثاء، في خطاب ألقاه من منبر الأمم المتحدة، في نيويورك، أن الإجراءات، التي اتخذتها السعودية والإمارات والبحرين ومصر ضد بلاده، منذ أكثر من عام، لم تؤثر على موقع بلاده على الساحة الدولية، وحافظ اقتصاد قطر على تماسكه وقوته.

القاهرة — سبوتنيك. وقال الشيخ تميم بن حمد، "بعد مرور عام من الحصار غير المشروع المفروض على دولة قطر… وعلى الرغم من الإجراءات، التي اتخذت لإلحاق الضرر بقطر، وشن الحرب الاقتصادية عليها، فقد شهدت هذه الفترة تعزيز مكانة قطر الدولية، وواصل الاقتصاد القطري تماسكه، وحافظت قطر على مواقعها في المؤشرات الدولية المختلفة".

وجدد أمير قطر استعداد بلاده للجلوس إلى طاولة الحوار، بغية حل الأزمة مع الدول العربية الأربع، لكن بدون شروط مسبقة.

وأضاف أمير قطر، "من منطلق إيماننا بضرورة الحوار، تجاوبنا وما زلنا، مع المساعي الصديقة، لإنهاء الأزمة، عبر حوار غير مشروط، قائم على الاحترام المتبادل".

وبين الشيخ تميم بن حمد، أن بلاده تعرضت لما أسماه بـ "حملة تحريض" من قبل الدول العربية الأربع المقاطعة لها، وقال: "تكشفت حقائق عن تنظيم مسبق لحملة تحريض على قطر… إلا أن المجتمع الدولي أدرك زيف المزاعم المختلقة والباطلة ضد بلدي، في انتهاك صارخ للقانون الدولي".

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت علاقاتها الدبلوماسية والتجارية وغيرها، مع قطر، في 5حزيران/ يونيو 2017، بدعوى دعمها وتمويلها الإرهاب.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала