وزير خارجية حكومة الوفاق يلتقي المبعوث الأممي لبحث العملية السياسية في ليبيا

© REUTERS / SERGEI KARPUKHINوزير خارجية حكومة الوفاق الوطني في ليبيا، محمد سيالة
وزير خارجية حكومة الوفاق الوطني في ليبيا، محمد سيالة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بحث وزير خارجية حكومة الوفاق الليبية محمد الطاهر سيالة، أمس الاثنين 15 أكتوبر/ تشرين الأول، في العاصمة طرابلس مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة آخر المستجدات السياسية في ليبيا ومناقشة الخطوات لدفع العملية السياسية في البلاد.

رئيس مجلس النواب الليبى المستشار عقيلة صالح‏ - سبوتنيك عربي
عقيلة صالح: حكومة الوفاق بقيادة فائز السراج ضعيفة ولا يمكنها قيادة ليبيا
طرابلس — سبوتنيك. وقال مدير المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية الليبية أحمد عمر الأربد في تصريح صحفي لوكالة "سبوتنيك" إن "وزير خارجية حكومة الوفاق الليبية، محمد الطاهر سيالة التقى أمس الاثنين بمكتبه بمقر ديوان وزارة الخارجية مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة ونائبته للشؤون السياسية ستيفاني ويليامز".

وأضاف الأربد أن "المجتمعون، ناقشوا أثناء اللقاء آخر المستجدات السياسية في ليبيا وتبادلوا وجهات النظر حول الخطوات القادمة للدفع قدماً بالعملية السياسية".

واتفقت الأطراف الليبية، في مؤتمر بباريس في أيار/مايو الماضي، على إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية بحلول 10 كانون الأول/ديسمبر المقبل، على أن يسبقها وضع الأسس الدستورية للانتخابات واعتماد القوانين الانتخابية الضرورية بحلول 16 أيلول/سبتمبر المقبل.

وتعاني ليبيا، منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي عام 2011، انقساما حادا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان الليبي بدعم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، والتي فشلت في الحصول على ثقة البرلمان.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала