سلطات القرم: اتفاقاتنا مع سوريا تكسر الحصار الاقتصادي على شبه الجزيرة

© Sputnik . Maks Vetrov / الانتقال إلى بنك الصورفلاديمير كونستانتينوف
فلاديمير كونستانتينوف - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن رئيس برلمان القرم فلاديمير قنسطنطينوف، أن الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال الزيارة إلى سوريا ستسمح لشبه جزيرة القرم بتحقيق اختراق حقيقي للحصار الاقتصادي.

الرئيس السوري، بشار الأسد - سبوتنيك عربي
ممثلو سوريا وشبه جزيرة القرم يعتزمون توقيع اتفاقيات تعاون في دمشق
سيمفروبل — سبوتنيك. وقال قنسطنطينوف، في اجتماع الدورة العادية لبرلمان القرم: "خلال التاريخ الحديث لجمهورية القرم، هذه هي أعلى نقطة في نشاط السياسة الخارجية لشبه جزيرة القرم، وهناك من الأسباب ما يدعو إلى الأمل في أن تتحقق جميع الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال زيارة سوريا، لأننا سوف نحقق انفراجة حقيقية في الحصار الاقتصادي الذي يحاول شركاؤنا الغربيون المشهورون خنقنا به.

وتابع: "يجري هذا الانفراج في الاتجاه السوري، لأن سوريا مثلها مثل القرم ليس لديها ما تخسره".

وأكد أن هذه الزيارة كانت نوعية وجديدة وعلى مستوى عال من الاتصالات الدولية.

وأشار رئيس برلمان القرم، إلى أن من وصفهم بـ"الشركاء" قائلا: "لن يغفروا أبدا لأهالي القرم باختيارهم روسيا، ولن يغفروا للسوريين — لأنهم لم يسمحوا لهؤلاء "الشركاء" ولعملائهم بتدمير دولتهم، كما جرى في العراق أو ليبيا، مضيفا: "إمكانات علاقاتنا الدبلوماسية وعلاقاتنا الدولية لن تنتهي عند الجمهورية العربية السورية".

وقام رئيس جمهورية شبه جزيرة القرم سيرغي أكسيونوف، ورئيس البرلمان فلاديمير قنسطنطينوف، برفقة وفد كبير ضم عددا من الوزراء ورؤساء الشركات والمستشارين، بزيارة رسمية إلى دمشق، منتصف الشهر الحالي، استغرقت يومين، تم من خلالها التوقيع على عدد من الاتفاقات الاقتصادية، بما فيها إنشاء شركات مشتركة وفتح خط جوي بين سوريا وشبه الجزيرة، وكانت هذه هي الزيارة الأولى لممثلي سلطات القرم إلى سوريا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала