جهاز الأمن الفيدرالي الروسي يحبط تصنيع أسلحة تحت الأرض

© Public relations center of Federal Security Service / الانتقال إلى بنك الصورجهاز الأمن الفيدرالي الروسي
جهاز الأمن الفيدرالي الروسي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أحبط جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، اليوم الإثنين، نشاط لمتسللين في منطقة إيفانوفو، قاموا بتحديث أسلحة عسكرية في ورش عمل تحت سطح الأرض، وكذلك تصنيع ذخيرة وبيعها، حيث فتحت قضايا جنائية بهذا الخصوص.

موسكو — سبوتنيك. وجاء في بيان مركز العلاقات العامة للجهاز: "قام جهاز الأمن الفيدرالي الروسي بإحباط نشاط مجموعة أشخاص من سكان مدينة كينيشما، إقليم إيفانوفو، شاركوا في تحديث تصاميم مدنية سرية لأسلحة نارية وفق نظائر عسكرية، وتصنيع الذخيرة وتسويقها".

حاملة الطائرات الروسية إيفان غرين - سبوتنيك عربي
روسيا تحدث وتبني سفن إنزال هجومية
وأضاف البيان، بأنه من بين الأسلحة غير القانونية تم ضبط أسلحة رشاشة، مصنوعة بطريقة يدوية من أجزاء وقطع رشاش كلاشينكوف "أو سي أ كا-103"، وأكثر من 20 عيار 7.62*39 ملم لبنادق الصيد، وكذلك قطع مماثلة للمسدس الرشاش "عوزي"، ومسدس "بي أم (ماكاروف)" ، ومسدس "ناغان (البكر)"، والأجزاء والمكونات الرئيسية للسلاح، وأكثر من 50 طلقة من عيارات مختلفة و2.5 كيلوغرام من البارود.

وتابع البيان بأنه "وبالتالي، تم إحباط نشاط ورشة العمل تحت الأرض بمعدات وأدوات خاصة لتحديث الأسلحة وتصنيع الطلقات".

وذكر البيان أنه تم فتح قضايا جنائية بموجب مادة "الاتجار غير المشروع بالأسلحة"، وكذلك قضية المؤهلات الإضافية لأعمال الجناة.

بالإضافة إلى ذلك، لا تزال إجراءات التحقيق متواصلة من أجل إثبات تورط أعضاء هذه الجماعة الإجرامية بأعمال محتملة بينها ارتكاب جرائم خطيرة وجسيمة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала