صلاح وصراع كلوب ضد غوارديولا في أبرز إحصاءات قمة ليفربول ومانشستر سيتي

تابعنا عبرTelegram
قمة مرتقبة بين ليفربول ومانشستر سيتي، يشهدها اليوم الخميس ضمن منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويحتل ليفربول صدارة جدول الترتيب برصيد 54 نقطة، بفارق سبع نقاط عن مانشستر سيتي الذي يحتل المركز الثالث.

ومنذ تواجد الثنائي يورغن كلوب وبيب غوارديولا في الدوري الإنجليزي بحلول شهر ديسمبر/كانون الأول 2016، فاز كلوب أربع مرات وتعادل مرتين خلال سبع مواجهات ضد جوارديولا.

 

وبشكل عام، فاز كلوب الذي تولى تدريب بوروسيا دورتموند الألماني في 8 من أصل 15 مواجهة ضد مدرب برشلونة وبايرن ميونخ الأسبق.
ومنذ بداية حقبة الدوري الإنجليزي الممتاز، فاز ليفربول في 30 مباراة مقابل 29 لمانشستر سيتي، خلال مواجهات الفريقين في مدينة مانشستر، كما سيطر التعادل على عشر مواجهات.

وتحمل مباريات مانشستر سيتي ذكريات جيدة لروبيرتو فيرمينو، حيث أحرز المهاجم البرازيلي أول أهدافه مع الريدز ضد مانشستر سيتي، خلال المباراة التي انتهت بفوز ليفربول 4-1 في نوفمبر 2015 على ملعب الاتحاد.
وفي حال تجنب ليفربول الهزيمة أمام مانشستر سيتي، سيصل إلى المباراة رقم 11 خارج ملعبه على التوالي بدون هزيمة، وهي المسيرة التي ستكون الأفضل منذ عام 1989 عندما تفادى الفريق الخسارة في 14 مباراة خارج آنفيلد.
وتشهد مواجهات مانشستر سيتي، تألق لافت من جانب محمد صلاح، حيث سجل المصري الدولي في ثلاث من أصل آخر أربع مباريات ضد سيتي.
وفي حال تحقيق ليفربول الفوز، سيكون هذا هو الانتصار المتتالي العاشر في الدوري، فقط موسم 2013 —2014 شهد فوز الريدز في 11 مباراة متتالية.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала