إيران تتوعد بالانتقام لضحايا التفجير الذي استهدف "الحرس الثوري" جنوب شرقي البلاد

© AP Photoالخارجية الإيرانية تنفي اعتقال السفير الياباني في طهران
الخارجية الإيرانية تنفي اعتقال السفير الياباني في طهران - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكدت إيران أنها ستنتقم لضحايا التفجير الانتحاري الذي استهدف قوات الحرس الثوري جنوب شرقي البلاد.

الحرس الثوري الإيراني - سبوتنيك عربي
"الثوري الإيراني": مرتزقة المخابرات التابعة لـ"نظام الاستكبار" استهدفوا حافلة جنود
طهران — سبوتنيك. أعلنت الخارجية الإيرانية، اليوم الأربعاء 13 شباط/ فبراير، أن طهران ستنتقم من منفذي هجوم انتحاري استهدف قوات الحرس الثوري بجنوب شرق البلاد، وخلف 27 قتيلا على الأقل.

وقال المتحدث باسم الخارجية، بهرام قاسمي، في بيان إن "لجوء بعض الجماعات الإرهابية المدعومة عسكريا وماليا وفكريا من قبل بعض دول المنطقة إلى هذه الجرائم غير الإنسانية سوف يعزز إرادة الجمهورية الإسلامية والشعب الإيراني في مواجهة الإرهاب في المنطقة."

وتابع "وبدون شك إيران سوف تأخذ ثأر شهداء هذا الحادث".

وذكرت وكالة تسنيم الإيرانية، "أن عدد قتلى الهجوم الانتحاري الذي استهدف أفراد الحرس الثوري ارتفع إلى 27 ". 

وفي حصيلة أولية قتل وأصيب حوالي 40 من أفراد الحرس الثوري الإيراني إثر عملية انتحارية على متن حافلة.

ذكرت وكالة "إرنا" الإيرانية نقلا عن مصدر مطلع، أنه "تم تفجیر حافلة تقل قوات منتسبة إلى الحرس الثوري بالقرب من طریق خاش — زاهدان (التابعتین لسیستان وبلوجستان- جنوب شرق)، إثر عملیات إنتحاریة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала