بيان روسي سوري مشترك: واشنطن تمنع خروج النازحين من مخيم "الركبان" وتضللهم

© Sputnik . Dmitriy Vinogradovتوزيع القوات الروسية المساعدات الإنسانية على السوريين في بلدة سقوبين، سوريا
توزيع القوات الروسية المساعدات الإنسانية على السوريين في بلدة سقوبين، سوريا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن مركز تنسيق عودة اللاجئين الروسي والسوري في بيان مشترك، أن الولايات المتحدة تعيق خروج النازحين من مخيم الركبان الواقع تحت السيطرة الأمريكية، وتضللهم بشأن استحالة الخروج من المخيم.

قافلة إنسانية ضخمة تخترق مناطق سيطرة الجيش الأمريكي نحو مخيم الركبان شرق سورية - سبوتنيك عربي
مسؤول أمريكي: قافلة المساعدات الثالثة تصل إلى الركبان قبل نهاية مارس
موسكو — سبوتنيك. وجاء في البيان: "قيادة القوات الأمريكية في منطقة التنف تعيق الخروج، وعلاوة على ذلك، تضلل النازحين بشأن عدم إمكانية مغادرة المخيم، وتنشر شائعات بأن ما ينتظرهم في الأراضي الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية، هو الدمار والتجنيد الإجباري في الجيش والاعتقالات".

وأضاف البيان: أنه "انطلاقا من المبادئ الإنسانية العليا، ستنظم الحكومة السورية بالاتفاق مع الجانب الروسي يوم 1 مارس (آذار) 2019، قوافل إنسانية إضافية لإعادة النازحين في مخيم الركبان طوعا ودون عائق إلى أمكان إقامتهم الدائمة"، مشيرا إلى أن دخول القوافل إلى المنطقة المحتلة من قبل الولايات المتحدة سيتم بالتوافق مع الأمم المتحدة.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أعلنت أن الولايات المتحدة الأمريكية تمنع خروج المدنيين عن طريق الممرات الإنسانية من مخيم "الركبان". وأكدت زاخاروفا أن الولايات المتحدة تنتهك القانون الدولي الإنساني بمنعها خروج المدنيين من الممرات الإنسانية، مؤكدة أن معظم سكان المخيم يريدون المغادرة.

وأعلن رئيس المركز الوطني الروسي لإدارة الدفاع الذاتي، الفريق أول ميخائيل ميزينتسيف، الأسبوع الماضي، أن الحكومة السورية وبالتعاون مع روسيا قررت فتح ممرين إنسانيين لخروج اللاجئين من مخيم الركبان إلى أماكن إقامة أخرى.

في سياق متصل، دعت روسيا وسوريا، في البيان المشترك، الولايات المتحدة لسحب قواتها من سوريا، والتي تتواجد بها بشكل غير قانوني.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала