إثيوبيا ترد على مقال "واشنطن بوست" بشأن حادث طائرة "بوينغ" وتطالب بسحبه

© AP Photoتحطم طائرة بوينغ "Ethiopian Airlines " في إثيوبيا، 10 مارس/ آذار 2019
تحطم طائرة بوينغ Ethiopian Airlines  في إثيوبيا، 10 مارس/ آذار 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعربت شركة الطيران الإثيوبية عن رفضها الشديد لما ورد في مقال نشرته "واشنطن بوست" الأمريكية، بشأن إجراءات الأمان في الشركة، واصفة محتوى المقال بالإدعاءات التي لا أساس لها، ومطالبة بسحبه من النشر.

موقع تحطم الطائرة الإثيوبية - سبوتنيك عربي
العثور على الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة في إثيوبيا
موسكو — سبوتنيك. وجاء في بيان الشركة الإثيوبية، اليوم الجمعة: "الخطوط الجوية الإثيوبية، تدحض بشدة كل الادعاءات التي لا أساس لها والتي وردت في مقال "واشنطن بوست" بتاريخ 21 مارس 2019".

وأضاف البيان: "كل الإدعاءات في المقال افتراءات مزيفة ودون أية أدلة، وهي مجمعة من مصادر غير معروفة وغير موثوقة لإزاحة الانتباه عن طائرات بي-737".

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية قالت في تقرير لها، أمس الخميس، إن "هناك اثنين من الطيارين في خطوط الطيران الإثيوبية، تقدموا بشكاوي في 2015 بشأن إجراءات الأمن والسلامة السيئة في الشركة، وذلك قبل بدء استخدام إثيوبيا لطائرة بوينغ مكس 737".

وتحطمت طائرة إثيوبية، الأحد 10 مارس/آذار، في رحلة كانت متجهة من أديس أبابا إلى العاصمة الكينية نيروبي وعلى متنها 149 راكبا و8 من أفراد الطاقم.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала