بيان جديد من تجمع المهنيين في السودان بشأن الإضراب العام

© REUTERS / STRINGERاحتاجاجات السودان
احتاجاجات السودان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بدأ الإضراب العام في السودان، اليوم الثلاثاء، استجابة لدعوة قوى إعلان الحرية والتغيير، احتجاجا على عدم إيفاء المجلس العسكري الانتقالي بتسليم السلطة للمدنيين، وتحوله إلى قيادة سياسية، وسط تحذيرات من قادته.

وأكد تجمع المهنيين السودانيين، أحد أفرع قوى إعلان الحرية والتغيير، في بيان له صباح اليوم، أن الإضراب الذي سيستمر يومين حق دستوري مكفول وفقا لنص المادة 27 /3 من وثيقة الحقوق في دستور السودان الانتقالي 2005.

كما أعلن التجمع التزام الطيارين السودانيين بالإضراب عن العمل منذ صباح اليوم الثلاثاء. وقال إن "جميع الطيارين السودانيين بشركات الطيران ملتزمون بالإضراب عن العمل خلال الرحلات الداخلية والخارجية منذ صباح اليوم الثلاثاء".

وكان نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، محمد حمدان دقلو، شدد على رغبة المجلس في إجراء انتخابات مبكرة خلال ثلاثة أشهر لتسليم السلطة للمدنيين.

وأكد دقلو المعروف بـ"حميدتي"، أن المجلس يخطط للانتخابات، موضحا أن المشاركة في الحكومة ستكون بنسبة ممثلي الحزب.

وقال، حميدتي، خلال مخاطبته قوات شرطية في كلية الشرطة والقانون، إن الانتخابات ستتم لاختيار حكومة من الشعب. وأعلن عن محاسبة مجلسه لأفراد الأمن المتورطين في منع الشرطة والنيابة من القبض على مدير جهاز الأمن السابق صلاح قوش وتفتيش منزله.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала