العراق وتركيا... اتفاق على الابتعاد عن لغة التهديد

© Photo / The Iraqi presidencyالرئيس العراقي برهم صالح والرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس العراقي برهم صالح والرئيس التركي رجب طيب أردوغان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بحث رئيس الجمهورية العراقي، برهم صالح، مع وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، المستجدات السياسية في المنطقة، والعلاقات الثنائية بين البلدين.

Тدبابة الجيش التركي عند الحدود السورية (صورة ارشيفية) - سبوتنيك عربي
تركيا تعلن تحييد 43 مسلحا منذ بدء العملية العسكرية بشمال العراق
القاهرة — سبوتنيك. وقالت الرئاسة العراقية، في بيان اليوم الاثنين، "استقبل رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح في مدينة أربيل، وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، وبحث معه آخر المستجدات السياسية في المنطقة".

وبحسب البيان، "جرى خلال اللقاء التأكيد على ضرورة التعاون والتنسيق واعتماد الحوار الجدي بين جميع الأطراف لتوحيد الجهود الرامية لمعالجة الأزمات الحالية والابتعاد عن لغة التهديد".

وتابع البيان "كما تم بحث السبل الكفيلة لتعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين العراق وتركيا، بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين الصديقين".

وأعلن الجيش التركي في 27 أيار/مايو الماضي إطلاق عملية برية مدعومة جوا في منطقة هاكورك شمالي العراق؛ لتدمير مواقع لحزب العمال الكردستاني.

وتشن أنقرة بشكل متكرر غارات على مواقع حزب العمال الكردستاني في شمال العراق، وتصنفه تنظيما إرهابيا.

وحمل الحزب السلاح على مدى ثلاثة عقود للحصول على منطقة حكم ذاتي للأكراد في تركيا، قبل أن يعلن عن وقف لإطلاق النار في 2015.

وأسفر النزاع بين الجانبين، منذ بدايته عام 1984، عن مقتل أكثر من 40 ألف شخص.

وكان الرئيس العراقي برهم صالح قال، في تصريحات سابقة من اسطنبول لدى لقائه الرئيس رجب طيب أردوغان، إن حماية السيادة العراقية أمر ضروري، معربا عن رفضه لأي عمل عسكري أحادي الجانب يتجاوز الحدود العراقية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала