الجيش اليمني يتهم "أنصار الله" بالدفع بتعزيزات جنوب الحديدة عشية اجتماع للجنة الانتشار

© AP Photo / Hani Mohammedالجيش اليمني اليمن
الجيش اليمني اليمن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اتهم الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، اليوم الأحد، جماعة أنصار الله "الحوثيين"، بالدفع بتعزيزات عسكرية جديدة في محافظة الحديدة (غرب اليمن)، التي تشهد هدنة أممية منذ 18 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

القاهرة - سبوتنيك. ونقل المركز الإعلامي لألوية العمالقة التابعة للجيش، عن وحدة الرصد والمتابعة في القوات المشتركة، إن "الحوثيين دفعوا بتعزيزات جديدة نحو مديرية التحيتا جنوب الحديدة".

جماعة أنصار الله في صنعاء، اليمن 26 مارس/ آذار 2019 - سبوتنيك عربي
قلق أممي من إصدار صنعاء أحكام إعدام بحق 30 ناشطا سياسيا
وأضافت أن "التعزيزات بدأت بعملية انتشار واسعة وسط مزارع الزبروق والنهاري وأهيف في الجهة الخلفية من مصنع الثلج الواقع جنوب غربي مدينة التحيتا".

في السياق، ذكر الجيش أن "الحوثيين شنوا قصفاً مكثفاً بالمدفعية وأسلحة ثقيلة على الأحياء المحررة داخل مدينة الحديدة".

على صعيد آخر، اتهم رئيس الفريق الحكومي في لجنة تنسيق إعادة الانتشار للقوات من موانئ ومدينة الحديدة، اللواء الركن صغير بن عزيز، "الحوثيين بتقييد حركة رئيس اللجنة الفريق مايكل لوليسغارد في مدينة الحديدة بإغلاقهم كافة المعابر داخل المدينة".

وأضاف اللواء بن عزيز، وهو قائد العمليات المشتركة في الجيش اليمني، في تغريدة على "تويتر"، أن "اللجنة ستعقد اليوم اجتماعاً مشتركا على متن سفينة في عرض البحر قبالة مدينة الحديدة".

وأشار بن عزيز، إلى أن "إغلاق الحوثيين كافة المعابر داخل مدينة الحديدة يخالف الفقرة 10 من اتفاق ستوكهولم"، ساخراً من المبعوث الأممي بالقول إن "المبعوث سوف يشكر الحوثيين على ذلك"، في اتهام ضمني بعدم حياديته.

ويأتي اجتماع اللجنة بعد نحو شهرين من وقف أعمالها عقب فشل تنفيذ المرحلة الأولى من خطة إعادة انتشار القوات من موانئ الحديدة، على خلفية رفض الحكومة اليمنية إعلان "أنصار الله" التنفيذ من طرف واحد، مشترطةً تشكيل لجان رقابة مشتركة من الطرفين للتنفيذ.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала