دولة جديدة تقرر إرسال وحدة عسكرية بحرية إلى مضيق هرمز

© REUTERS / Hamad I Mohammedصورة أرشيفية : زورق سريع تابع للحرس الثوري الإيراني يقترب من السفينة الأمريكية "جون س. ستينيس"، التي كانت تقترب من مضيق هرمز، إيران 21 ديسمبر/ كانون الأول 2018
صورة أرشيفية : زورق سريع تابع للحرس الثوري الإيراني يقترب من السفينة الأمريكية جون س. ستينيس، التي كانت تقترب من مضيق هرمز، إيران 21 ديسمبر/ كانون الأول 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشفت وسائل إعلام كورية، اليوم الإثنين، أن كوريا الجنوبية قررت الانضمام إلى التحالف البحري الذي دعت له الولايات المتحدة في الشرق الأوسط لحماية ناقلات النفط خلال عبورها مضيق هرمز.

وذكرت صحيفة "مايكيونغ" الكورية الجنوبية نقلا عن مسؤول حكومي كبير أن كوريا الجنوبية قررت إرسال وحدة تشيونغاي لمكافحة القرصنة والتي تعمل في المياه الواقعة قبالة الصومال.

ومن جهتها قالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن الحكومة تبحث سبل حماية سفنها في المنطقة ولكن لم يتم اتخاذ قرار.

وقال رو جاي تشيون نائب المتحدث باسم الوزارة خلال مؤتمره الصحفي "من الواضح أن علينا حماية سفننا في عبور مضيق هرمز أليس كذلك؟ ولذلك ندرس الاحتمالات المختلفة".

وكانت إيران قد احتجزت الناقلة البريطانية "ستينا إمبيرو" في مضيق هرمز، يوم 19 يوليو/ تموز، فيما بدا أنه رد على احتجاز بريطانيا لناقلة إيرانية، في أوائل الشهر الجاري.

واقتادت قوة من البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني الناقلة البريطانية إلى ميناء بندر عباس، وعلى متنها 23 من أفراد الطاقم.

وجاء حادث احتجاز "ستينا إمبيرو" بمثابة رد من السلطات الإيرانية على احتجاز ناقلة نفط إيرانية من قبل سلطات جبل طارق في 4 يوليو/تموز.

وكانت السفينة "غريس 1" مشتبهة بانتهاكها لعقوبات الاتحاد الأوروبي ضد سوريا. وفي إطار التحقيق في القضية، أوقفت الشرطة قبطان الناقلة وكبير مساعديه بالإضافة إلى اثنين آخرين من أفراد الطاقم. ومددت المحكمة احتجازهم حتى 15 أغسطس. ونفت إيران مزاعم بريطانيا التي أفادت بأن السفينة كانت تحمل نفطا إلى سوريا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала