روحاني: الوعود الإلهية تضمن للشعب الإيراني الفوز بالحرب التي يخوضها

© REUTERS / HANDOUTالرئيس الإيراني حسن روحاني
الرئيس الإيراني حسن روحاني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد رئيس الجمهورية الإيرانية، حسن روحاني، أن مشكلة بلاده الأساسية هي الحرب المفروضة عليها اقتصاديا ونفسيا وسياسيا، مشددا على ضرورة الانتصار.

قال روحاني، وفقا لما نشرته وكالة "فارس"، "شعبنا الكريم اعتمد المقاومة واعتمد الصبر، ولم يتخل عن الإمام الخميني والنظام، وشارك في جبهة الدفاع المقدس، وقد تجاوزنا مشكلات تلك الفترة".

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف - سبوتنيك عربي
أول رد من إيران على لقاء بين روحاني وترامب
وأضاف روحاني "لابد أن ننهي هذه الحرب بانتصار الشعب الإيراني في مواجهة المعتدين، وهذا الأمر ليس ممكنا فحسب، وإنما هو حتمي نظرا للماضي التاريخي للشعب الإيراني والوعود الإلهية".

وأكد الرئيس الايراني أنه يمكن تحقيق النصر بالوحدة والاتحاد والصبر والمقاومة، مكملا "إدارة البلاد اليوم تختلف قليلا عن طريقة ونهج الأعوام الماضية. من المؤكد على مسؤولينا ومدرائنا أن يتمكنوا من خلال الإبداعات الجديدة أن يحولوا المعضلات والمشكلات التي نواجهها إلى فرص، وهذا ممكن".

وتطرق روحاني للحديث عن أهمية تشكيل الحكومة الإلكترونية في توفير الشفافية ومكافحة الفساد، مضيفا "تم خلال العام الجاري اتخاذ خطوة جيدة في إرساء الحكومة الالكترونية، تمثلت في الخدمات الالكترونية في قطاع السلامة، وهذا إنجاز هام للغاية، ومع تقدم هذه الخطوة يتم التقليل من نفقات الحكومة والمواطنين، ويتم القضاء على الفساد في نظامنا الاداري".

وأتم "علينا جميعا أن نستفيد من قصارى جهودنا ومن كل السبل لرفع مشكلات الشعب، فهذه السبل يمكنها أن تتمثل في التفاوض وسائر الأمور. إذ أن أساس قوتنا وقدرتنا في التفاوض هو الشعب، فإذا كان الشعب والحكومة على رأي واحد، فهذه الحكومة ستكون قوية وتتفاوض بقوة، لكن إذا كانت الحكومة منفصلة عن الشعب فلن يمكنها النجاح في التفاوض في الأوساط الدولية".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала