نصر الله: تضحيات مقاتلينا تردع العدو وتحمي البلد

© AFP 2022حسن نصر الله
حسن نصر الله - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني حسن نصر الله، إن تضحيات مقاتلينا تردع العدو وتحمي البلد.

وقال "نصر الله" إن أهم أهم ما حدث في العملية التي نفذها مقاتلوا حزب الله، هو إنجازها، مشيرا إلى أن الأكثر أهمية هو الرسائل الدبلوماسية.

السيد حسن نصر الله - سبوتنيك عربي
"ارحم لبنان"... أول تعليق إسرائيلي على تهديد حسن نصر الله
وسخر نصر الله، مما وصفه بـ"عملية ترهيب هائلة" كان البعض يحذر منها.

وأوضح نصر الله: "أنه بفضل المجاهدين تحققت الإنجازات وتثبتت المعادلات الرادعة للعدو، موجها شكرا لوسائل الإعلام والمراسلين الميدانيين الذين عرضوا حياتهم للخطر لنقل المجريات على الأرض".
وأضاف: "الطائرة الإسرائيلية المسيّرة الأولى سقطت ولم تحقق ما أرسلت من أجله والثانية فشلت في تحقيق الهدف، وردنا تألف من عنوانين، الأول ميداني عند الحدود مع فلسطين المحتلة 48 والثاني مرتبط بالمسيّرات".
وقال: "قلنا علناً أننا سنرد وقلنا للعدو وانتظرنا وهذا من عناصر قوة المقاومة، وما حصل منذ يوم الخطاب حول الرد كان عقابا للعدو".
وقال نصر الله: "العدو أخلى الحدود ولم نر جنوده أو آلياته على امتدادها، والمقاومة عملت على الحدود وفي وضح النهار وتعمدنا ألا نعمل في الليل"، مشيرا إلى أن الجيش اللبناني بقي على الحدود والمقاومون كانوا موجودين حيث يجب أن يكونوا".
ولفت نصر الله، إلى أن "المقاومة ضربت في عمق الكيان المحتل رغم كل إجراءاته وأهدافه الوهمية".

جاء ذلك خلال كلمة الأمين العام لـ"حزب الله" في المجلس العاشورائي المركزي في مجمع سيد الشهداء، حسب قناة "المنار"، التي أشارت إلى قوله: "نشكر الله على توفيقه بالنصر وأشكر المقاومين قادة وأفراد وهم لمدة 8 أيام كانوا جاهزين على مدار الساعة في الميدان على امتداد الحدود مع فلسطين المحتلة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала