أول دولة تعلن إرسال خبراء عسكريين إلى السعودية للتحقيق في "هجوم أرامكو"

© AFP 2022 / JOSEPH EID الجيش الفرنسي
الجيش الفرنسي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت متحدثة باسم الجيش الفرنسي إن باريس أرسلت سبعة خبراء عسكريين إلى السعودية للتحقيق في هجمات استهدفت منشأتي نفط يوم السبت.

وأضافت المتحدثة إن من بينهم خبراء في المتفجرات ومسارات الصواريخ وأنظمة الدفاع الأرض- جو.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون - سبوتنيك عربي
ماكرون يعلن إرسال خبراء فرنسيين للتحقيق في الهجوم على منشآت نفط سعودية
وبحسب موقع "فرانس 24"، أعلن قصر الإليزيه، أمس الأربعاء، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد أمر بإرسال خبراء فرنسيين للمشاركة في التحقيق بشأن الهجمات التي طالت منشآت نفطية تابعة لشركة "أرامكو" السعودية.

وأكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لولي العهد السعودي محمد بن سلمان أن باريس سترسل خبراء للمشاركة في التحقيقات في الهجمات على منشآت نفطية سعودية، وفق ما أعلنه قصر الإليزيه.

وتابع البيان أن ماكرون "وردا على طلب السلطات السعودية أكد لولي العهد إرسال خبراء فرنسيين للمشاركة في التحقيقات التي تهدف إلى كشف مصدر هجمات 14 سبتمبر/ أيلول وطرق تنفيذها".

وأعلنت الأمم المتحدة، أمس، أنها قررت إيفاد فريق تحقيق دولي إلى السعودية، للمشاركة في التحقيق في هجوم "أرامكو".

قال أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، في مؤتمر صحفي إن خبراء تحقيق دوليون في طريقهم إلى السعودية من أجل المشاركة في التحقيق بهجوم "أرامكو".

وأعلنت وزارة الدفاع السعودية، أن الهجوم وقع عليها بـ"18 طائرة مسيرة و7 صواريخ كروز".

قال العقيد الركن، تركي المالكي، المتحدث باسم وزارة الدفاع السعودية، إن التحقيقات الخاصة بالهجمات على معملي أرامكو، أظهرت إطلاق 18 طائرة مسيرة و7 صواريخ كروز.

وأشار إلى أن هناك 3 صواريخ كروز لم تصب أهدافها في الهجوم على معملي أرامكو.

وعرض العقيد ركن، تركي المالكي، المتحدث باسم وزارة الدفاع السعودية، صورا تقول إنها تابعة لبقايا طائرات من دون طيار "إيرانية" الصنع، من نوع "دلتا وينغ"، والتي تعتبرها الرياض "دليلا" على تورط طهران في هجمات أرامكو.

وأوضح المالكي أن الهجوم لم ينطلق من اليمن، مضيفا "رغم محاولات إيران الكبيرة جعلها تظهر كذلك".

وأردف "الهجوم الذي تعرضنا له كان هجوما على المجتمع الدولي".

وأكّد المتحدث على قدرة المملكة العربية السعودية على الدفاع عن أراضيها، لافتاً أنّ "الهجوم لم ضد المملكة العربية ولا ضد أرامكو ولكنه كان هجوما على المجتمع الدولي محاولة متعمدة لتعطيل الاقتصاد العالمي وقطاع الطاقة".

وتبنت جماعة "أنصار الله"، السبت الماضي، هجوما بطائرات مسيرة استهدف منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي "أرامكو" في "بقيق" و"هجرة خريص" في المنطقة الشرقية للسعودية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала