روسيا: مبارك لم يهرب وطلبنا من أمريكا التأثير على السلطات لعدم إذلاله في المحاكم

© AFP 2022 / STRحسني مبارك
حسني مبارك - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن موسكو طلبت من الولايات المتحدة التأثير على السلطات في القاهرة لوقف السخرية من الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك.

أكد وزير الخارجية الروسي أن "مبارك وفر الاستقرار والنظام في المنطقة لما يقارب الـ20 سنة، ووصفه الأمريكيون بالحليف الاستراتيجي، وخلال "الربيع العربي" تخلى عن صلاحياته ببساطة ولم يهرب، وغادر بهدوء إلى شرم الشيخ. لقد كان خروجا جيدا من منصب القائد السياسي"، كما نقل موقع "بوليت اكسبرت" الروسي.

وأضاف "تم إحضاره في قفص إلى قاعة المحكمة، وبدأوا في مضايقته وإذلاله، وقد لجأنا إلى الأمريكيين، ليؤثروا بطريقة أو بأخرى على السلطات التي أتت إلى القاهرة، ليقولوا بطريقة ما أنه يجب أن تتوقف السخرية من هذا الرجل"، مشيرا إلى أن "البيت الأبيض لم يتخذ أي إجراء".

وأعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، سابقا، بأنه يخطط أيضا، لعقد منتدى أعمال "روسيا-أفريقيا" في خريف عام 2019. مشيرا إلى مشاركة رؤساء 40 دولة وحكومة، بالإضافة إلى قادة عدد من المنظمات الإقليمية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала