بنس يصل إلى أنقرة

تابعنا عبرTelegram
وصل نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس إلى العاصمة التركية أنقرة، اليوم الخميس، للقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والتباحث حول العملية العسكرية التركية الأخيرة في شمال سوريا.

مايك بنس يصل تركيا - سبوتنيك عربي
ماذا لو فشل لقاء أردوغان ونائب الرئيس الأمريكي حول الهجوم على سوريا؟
وحسب "رويترز"، فإنه من المتوقع أن يدعو بنس تركيا إلى وقف هجومها على المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، وذلك بعد يوم من تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض عقوبات صارمة بسبب العملية.

وفجّر الهجوم الذي بدأته تركيا، قبل أسبوع، أزمة إنسانية جديدة في سوريا في ظل نزوح 160 ألف مدني، وأثار مخاوف أمنية تتعلق بآلاف من مقاتلي تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا وعدد من الدول) في سجون الأكراد، بالإضافة إلى أزمة سياسية يواجهها ترامب في الداخل، بحسب "رويترز".

وواجه ترامب اتهامات بالتخلي عن المقاتلين الأكراد الذين كانوا شركاء واشنطن الرئيسيين في معركة إنهاء "الدولة" التي أعلنها تنظيم "داعش" في سوريا حين سحب القوات الأمريكية من على الحدود بينما بدأت تركيا هجومها في التاسع من أكتوبر/ تشرين الأول.

ودافع ترامب عن الخطوة، أمس الأربعاء، ووصفها بأنها "عبقرية من الناحية الاستراتيجية".

وعقب اتصال هاتفي مع أردوغان الذي رفض الدعوات لوقف إطلاق النار أو الوساطة، أوفد ترامب كبار مساعديه ومن بينهم بنس ووزير الخارجية مايك بومبيو إلى أنقرة لإجراء محادثات طارئة سعيا لإقناع تركيا بوقف الهجوم.

ويجتمع بنس مع أردوغان نحو الساعة 1130 بتوقيت غرينتش بينما يتوقع أن يجري بومبيو ومسؤولون آخرون محادثات مع نظرائهم. واجتمع إبراهيم كالين وهو من كبار مساعدي أردوغان مع مستشار الأمن القومي روبرت أوبراين أمس الأربعاء وقال إنه أبلغه بموقف تركيا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала